أبرز عناوين الصحف الوطنية الصادرة اليوم الاثنين 30 نونبر 2020

في ما يلي عرض لأبرز أخبار المغرب في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الإثنين 30 نونبر 2020:

أخبار اليوم:

• وزارة الفلاحة: أشغال توزيع الزراعات مستمرة وفقا للبرامج المحددة. أكدت وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، أن أشغال توزيع الزراعات مستمرة وفقا للبرامج المحددة للموسم الفلاحي 2020-2021، مع تسجيل الصادرات لمنحى إيجابي على مستوى جميع الأسواق. وذكرت الوزارة، في بلاغ لها، أنه وفقا لبرنامج توزيع الزراعات الخريفية في ما يخص الخضروات للموسم الفلاحي الحالي، فقد بلغت الإنجازات إلى غاية 20 نونبر 62 ألفا و700 هكتار، أي 60 بالمئة من البرنامج المحدد من طرف وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات (1005.000 هكتار)، بمعدل إنجاز للزراعات الرئيسية يصل إلى 80 بالمئة للطماطم، و62 بالمئة للبطاطس، و42 بالمئة للبصل، مبرزة أنه سيتم إنجاز برنامج الخضروات بالكامل قبل نهاية شهر دجنبر 2020. وفي ما يتعلق بالزراعات الخريفية الرئيسية (الحبوب، البذور، القطاني الغذائية، الزراعات العلفية والزراعات السكرية)، أشارت إلى أنه بسبب تأخر التساقطات، بلغت الإنجازات حتى الآن 1.200.000 هكتار، أي 21 بالمئة من البرنامج الإجمالي المحدد لجميع الزراعات (000 733 5 هكتار) بمعدل إنجاز بلغ 74 بالمئة بالنسبة للزراعات السكرية.

• “أراضي كابيتال”: إيقاف خطط التحول إلى هيئة توظيف جماعي عقاري. قال نوفل بن دفة، الرئيس المدير العام لشركة “أراضي كابيتال”، إن الشركة لم تعد تعتزم في الوقت الراهن التحول إلى هيئة توظيف جماعي عقاري، لكنها تتموقع باعتبارها شركة عقارية ومستثمرا في العقار الإيجاري. وأضاف متحدثا في مؤتمر صحفي افتراضي، خصص لتقديم عملية إدراج الشركة في بورصة الدار البيضاء، أن الإدراج في البورصة والتحول إلى هيئة توظيف جماعي عقارين ليسا خيارين حصريين، لكون كليهما مختلف، مشيرا إلى أن “تحول أي شركة اليوم إلى هيئة تدبير التوظيف الجماعي العقاري يعتمد على نصوص تنظيمية والتي هي في طور الإعداد”. وأشار إلى أن “التحول إلى هيئة توظيف جماعي عقاري في الوقت الحالي غير ممكن. لكن بمجرد أن يكون ذلك ممكنا، سنقوم بتحليله والنظر فيه، غير أن هذا لا يعني أن أراضي كابيتال لن تكون فاعلا أساسيا في منظومة هيئة التوظيف الجماعي العقاري”.

المساء:

• فيدرالية الناشرين: منخرطون في التعبئة الإرادية للدفاع عن قضايا الوطن ولا مجال لحياد زائف في هذا الصدد. تعبيرا عن انخراطها الدائم في الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة، وتماشيا مع ما تعرفه منطقة الكركرات وقضية الصحراء عموما من تطورات أبانت عن رجاحة الموقف المغربي وحسن تدبيره للملف، مقابل تخبط خصوم الوحدة الترابية واعتمادهم على التضليل والإشاعات، عقدت الفدرالية المغربية لناشري الصحف بمدينة العيون اجتماعين استثنائيين لمجلسها الوطني وفرعها في الأقاليم. وفي هذا السياق، قال نور الدين مفتاح، رئيس الفدرالية، إن هذين الاجتماعين يكتسيان طابعا استثنائيا بمقتضی انعقادهما في حاضرة الصحراء المغربية، مدينة العيون، ونظرا أيضا إلى الظرفية الحالية الموسومة بالتدخل الناجح للقوات المسلحة الملكية بمعبر الكركرات. وأضاف مفتاح أن الصحافيين المغاربة يتواجدون في الخطوط الأمامية للدفاع عن الوحدة الترابية ولمواجهة “البروباغندا” الانفصالية، مشيرا إلى أن الدفاع عن استقلالية الصحافة لا يعني بأي حال من الأحوال التحلل من القضايا المقدسة للأمة. إلى ذلك، أصدرت الفدرالية عقب نهاية مجلسها الوطني بيانا ختاميا، جددت فيه التأكيد على أن الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة جزء لا يتجزأ من قيمها المهنية الأصيلة، وأن إيمانها الراسخ بالتعددية واستقلالية القرار الصحافي والموضوعية لا يمكن أن يترك مجالا لحياد زائف في قضايا الوطن الحيوية.

• استراتيجية 2020.. (سي دي جي) تعلن نجاعة توجهاتها رغم أزمة كورونا. رغم تداعيات السياق الاقتصادي المرتبط بأزمة كوفيد 19 وانعكاساته السلبية على استراتيجيات العديد من المقاولات في المغرب وفي العالم أجمع، إلا أن عدة مجموعات لا تزال قادرة على الحفاظ على خططها الإنمائية. وينطبق ذلك على صندوق الإيداع والتدبير، حيث أكدت استراتيجيته للفترة الممتدة بين 2017-2022، والتي بلغت منتصف استكمالها، عن نجاعة اختيارات المجموعة. فقد أصبح من الواضح أن المخطط التنموي الذي اعتمدته المجموعة والهادف إلى تجسيد إعادة هيكلتها وإعادة تشكيل آليات الحكامة والقيادة الخاصة بها، يتماشى مع الرهانات التي يواجهها الاقتصاد الوطني. ويرى المتتبعون أن المجموعة تتطور في إطار بيئة تتميز بمستوى معين من نضج الاقتصاد الوطني، والذي يتطلب استثمارا مهما في مردودية العوامل الإنتاجية، إضافة إلى الديناميكية التي خلفتها الجهوية المتقدمة، وما يترتب عنها من الضرورة الملحة لدعم ومواكبة الفاعلين العموميين المحليين وكذا القطاعات المنتجة.

اليوم المغربي:

• مخرجات الاجتماع التشاوري لمجلس النواب الليبي تشكل نقطة تحول هامة في المسار السياسي. أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أن مخرجات اللقاء التشاوري لمجلس النواب الليبي ستشكل “نقطة تحول هامة لها تأثير كبير في المسار السياسي”. وقال بوريطة، في كلمة خلال الجلسة الختامية للاجتماع التشاوري لمجلس النواب الليبي، الذي جرى بين 23 و 28 نونبر الجاري بطنجة، إن “مخرجات الاجتماع، وخاصة الانعقاد المقبل لدورة المجلس فوق الأراضي الليبية، ستشكل نقطة تحول هامة سيكون لها تأثير كبير في المسار السياسي”، معتبرا أن انعقاد الاجتماع التشاوري، بحضور أكثر من 123 نائبة ونائب ليبي، لأول مرة منذ سنوات، “نجاح في حد ذاته”. وبعد أن أشار إلى المخرجات المهمة للاجتماع والتقدم المحرز من طرف اللجان الأربع المشكلة خلاله، أشاد بوريطة بـ “الجو الذي جرى فيه الاجتماع؛ جو المسؤولية والروح الوطنية والوعي بأهمية المرحلة وما تتطلبه من الليبيين، وخاصة من مجلس النواب، من دور أساسي لمواكبة المرحلة الدقيقة التي يمر منها المسار السياسي بليبيا”.

• إدارة الجمارك تطلق منتجين جديدين لفائدة المقاولة وللمستهلك. أطلقت إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، منتجين جديدين، هما “Diw@anati” و”Bayyan Ly@”، موجهين للمقاولة وللعموم، مما سيثري باقة الخدمات عبر الإنترنت التي تقدمها الإدارة لزبنائها ومستخدميها. ويعد المنتج الأول، “Diw@anati”، منصة ويب مخصصة موجهة، في المقام الأول، لأرباب المقاولات، وذلك بهدف إعطائهم لمحة عامة عن عملياتهم الجمركية، وإمكانية ضمان تتبعها بشكل يومي وفي الوقت الفعلي، وكذا تزويدهم بمعلومات موثوقة ومحينة تساعدهم على تحديد إكراهات محتملة بشكل أفضل واستباق المخاطر المحتملة. أما المنتج الثاني “Bayyan Ly@”، الذي تطلقه إدارة الجمارك، فهو تطبيق مجاني على الهاتف المحمول يساهم في حماية المستهلكين من خلال اطلاعهم على صحة منتجات معينة في السوق. وخلال ندوة صحفية مخصصة لتقديم هذين المنتجين الرقميين، أكد المدير العام لإدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، نبيل لخضر، أن المنتجين سيمكنان من تحسين العلاقات مع المشغلين والمستهلكين، وذلك من خلال منحهم إمكانية الولوج إلى المعلومات الجمركية التي يحتاجون إليها بطريقة “سريعة” و”بسيطة” و”شفافة”.

الصحراء المغربية:

• وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي يشيدون بجهود جلالة الملك في حماية المقدسات الاسلامية بالقدس. أشاد وزراء خارجية الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، بدور صاحب الجلالة الملك محمد السادس رئيس لجنة القدس، في حماية المقدسات الإسلامية في مدينة القدس الشريف. ونوه وزراء الخارجية، خلال أشغال الدورة ال 47 لمجلس الوزراء، عاليا بجهود لجنة القدس في الوقوف في وجه الإجراءات، التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بهدف تهويد المدينة المقدسة. كما ثمنوا الدور الملموس، الذي تضطلع به وكالة بيت مال القدس الشريف في إنجاز المشاريع التنموية والأنشطة لفائدة المقدسيين ودعم صمودهم، داعين الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الاسلامي إلى تقديم المزيد من الدعم لهذه الوكالة للقيام بمهامها. وأشاد الوزراء، أيضا، بإحداث المركز الثقافي المغربي “بيت المغرب” في مدينة القدس الشريف لإشاعة قيم التسامح والتعايش بين الثقافات والأديان السماوية الثلاث.

• وزير الصحة: 2260 سريرا طاقة إضافية للمشاريع الاستشفائية الجديدة المبرمج افتتاحها سنة 2021. قال وزير الصحة، خالد آيت الطالب، إن المشاريع الاستشفائية الجديدة المبرمج افتتاحها خلال سنة 2021 تشمل طاقة سريرية إضافية تقدر بـ2260 سرير. وأبرز آيت الطالب، في معرض تقديمه لمشروع الميزانية الفرعية لوزارة الصحة لسنة 2021 أمام لجنة التعليم والشؤون الثقافية والاجتماعية بمجلس المستشارين، أنه سيتم كذلك، في إطار تعزيز الشبكة الاستشفائية المبرمجة برسم 2021، الشروع في إعادة بناء المركز الاستشفائي ابن سينا بالرباط، وبناء ثمانية مراكز استشفائية إقليمية، وبناء المركز الاستشفائي الجهوي بوجدة، إلى جانب بناء 11 مستشفى للقرب. كما يشمل برنامج العمل، حسب الوزير، توسيع التغطية الصحية الأساسية من خلال تسريع التغطية الصحية لبلوغ التغطية الصحية الشاملة قبل متم 2022، وتعزيز العرض الصحي من المستوى الأول، وتعزيز البرامج الصحية الوطنية وبرامج محاربة الأمراض (برامج صحة الأم والطفل، وصحة فئات ذوي الاحتياجات الخاصة واليقظة والأمن الصحيين)، فضلا عن تعبئة الموارد البشرية وتعزيز حكامة القطاع.

الأحداث المغربية:

• أمزازي يهدد بإغلاق المؤسسات التي لن تتقيد بالتدابير الوقائية. قررت وزارة التربية الوطنية، وأمام تطورات الحالة الوبائية ببلادنا، تكثيف الزيارات التفقدية التي تقوم بها اللجن المشتركة من أجل مراقبة مدى التزام المؤسسات بالتدابير الوقائية المعتمدة، حيث سيتم اللجوء، وبشكل فوري، إلى إغلاق كل مؤسسة ثبت لهذه اللجن عدم تقيدها بهذه التدابير، وذلك حفاظا على صحة وسلامة جميع مرتادي المؤسسات التعليمية والتكوينية والجامعية، وإسهاما في المجهود الوطني للحد من تفشي هذا الوباء. وأوضحت الوزارة، في مراسلة لها لمدراء الأكاديميات، والمدراء الإقليميين، ومدراء المؤسسات التعليمية، أن تطبيق هذه التدابير بالوسط المدرسي يأتي في سياق التصدي لتفشي وباء كورونا، وكذلك بالنظر لمؤشرات الحالة الوبائية ببلادنا، وانسجاما مع المجهودات المبذولة من طرف السلطات العمومية لتطويق انتشارها. وفي نفس السياق، طالبت الوزارة من المسؤولين بالمؤسسات التعليمية بمختلف أسلاك التعليم الرفع من درجة اليقظة لمواجهة هذا الوباء والتقيد بأقصى درجة الصرامة والالتزام المتواصل بالتدابير المقررة من طرف السلطات المختصة، وتلك المتضمنة بالبروتوكول الصحي للمؤسسات التعليمية، وذلك على مستوى جميع المؤسسات العمومية والخصوصية لجعلها فضاء منيعا على هذا الوباء وخاليا منها.

• بنشعبون للباطرونا: حان دوركم. الدولة فعلت الكثير وأعطت الكثير، لكن حان الدور عليكم. تلك كانت أهم رسالة جاء بها وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، محمد بنشعبون، الذي حل ضيفا على الاتحاد العام لمقاولات المغرب للتداول حول مشروع قانون مالية السنة المقبلة، وحول هواجس الإنعاش الاقتصادي لما بعد “کوفید 19”. وبالنسبة للوزير، فالدولة لا يمكنها أن تقوم بكل شيء. فهي تتخذ التدابير، وأطلقت الكثير من المبادرات من أجل دعم الانطلاق، لكن في المقابل على المقاولات العمل على مواصلة الاستثمار بما يخدم إيجاد فرص الشغل، وإلا ما فائدة كل ما تقوم به الدولة؟ يتساءل الوزير في دعوة صريحة لعدم الاتكال على الدولة في كل شيء. صحيح أن الظرفية صعبة، “لكن أمامكم فرص حقيقية”، تقول النبرة الصارمة لبنشعبون، لافتة إلى أن عالم ما بعد الجائحة، يبنى الآن. وفي هذا الإطار، ساق الوزير مثالين، هناك الاستثمار في الأنشطة المرتبطة بالقطاع الصحي، كما أن هناك الاستثمار في القطاعات البديلة عن الاستيراد، مضيفا أن الدولة من خلال صندوق محمد السادس للاستثمار، ستدعم استعمال كل مبادرة يتقدم بها المقاولون في هذا الإطار.

لوماتان:

• إعادة انتخاب المغرب عضوا في الهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان بمنظمة التعاون الإسلامي. أعيد بنيامي انتخاب المغرب عضوا في الهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي، وذلك في ختام أعمال الدورة ال 47 لمجلس وزراء خارجية المنظمة. ويشكل إعادة انتخاب المغرب في شخص عبد الرزاق روان، اعترافا بجهود المملكة المغربية في مجال حقوق الإنسان وترسيخ دورها على مستوى منظمة التعاون الإسلامي. وجرى خلال هذه الدورة، التي انعقدت على مدى يومين تحت شعار “متحدون ضد الإرهاب من أجل السلم والتنمية” على الخصوص، تسليم رئاسة مجلس وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي بين الإمارات العربية المتحدة والنيجر، واعتماد مشاريع القرارات.

• قرار البحرين فتح قنصلية عامة بالعيون تأكيد لمواقفها الراسخة في دعم السيادة الترابية للمغرب. أكدت لجنة الصداقة البرلمانية البحرينية المغربية بمجلس النواب البحريني، أن قرار مملكة البحرين فتح قنصلية عامة لها بمدينة العيون يعد تأكيدا للمواقف الراسخة للمملكة في دعم السيادة الترابية والوحدة الوطنية للمملكة المغربية. وشددت اللجنة، في بيان، أن “قرار البحرين فتح قنصلية عامة لها بمدينة العيون على إثر الاتصال الهاتفي الذي تم بين صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة وأخيه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، يأتي تعزيزا للعلاقات المشتركة الاخوية والوثيقة، والتعاون الاستراتيجي، ووحدة الهدف والمصير، ودعم الأمن العربي”. وأشادت اللجنة ب”الخطوة الحكيمة والقرار السديد والتوجيه الملكي السامي الرفيع بفتح قنصلية بحرينية في العيون المغربية في هذا التوقيت، والذي يحمل رسالة تضامن ومساندة ودعم للمملكة المغربية وجهودها في الامن والاستقرار والتنمية والازدهار على كافة اراضيها ولصالح شعبها الشقيق، وتأييد للإجراءات التي اتخذتها لضمان انسياب حركة السلع والبضائع والأفراد عبر منطقة الكركرات بالصحراء المغربية التي تربط بين المملكة المغربية وموريتانيا”.

ليكونوميست:

• سوس ماسة.. إصدار دليل للمناطق الصناعية بالجهة. مبادرة تستحق التنويه: أطلق المركز الجهوي للاستثمار لسوس ماسة مؤخرا دليلا للأراضي الصناعية بالجهة. ويشكل هذا الأمر أولى عمليات التسويق التي أجراها المركز. وتندرج هذه العملية، في إطار دعم التنفيذ الجهوي لمخطط التسريع الصناعي، الذي تم إطلاقه في يناير 2018، تحت رئاسة صاحب الجلالة الملك محمد السادس. وتهدف الاستراتيجية إلى تعزيز القطاعات التقليدية، وكذا دعم الإقلاع بالنسبة لقطاعات اقتصادية جديدة تكون مصدرا لإحداث مناصب للشغل، مثل قطاع السيارات وصناعة الجلد ومواد البناء وترحيل الخدمات. كما تأتي هذه العملية، التي تستهدف المستثمرين المحليين والدوليين، بعد إطلاق جلالة الملك في فبراير الماضي لبرنامج التنمية الحضرية لأكادير 2020-2024، والذي تناهز كلفته 6 ملايير درهم.

• اختبار PCR.. المختبرات الخاصة ترفض تخفيض التعريفة. بعد إعلانها عن إقرار التعويض والتكفل بعلاج مرضى “كوفيد-19″، تنكب الوكالة الوطنية للتأمين الصحي على دراسة ومراجعة أسعار اختبار “PCR”. وتعمل الوكالة حاليا على وضع تعريفة لتعويض تكاليف هذا الاختبار من قبل نظام التأمين الإجباري عن المرض. فعوض 500 درهم بالمستشفيات الجامعية والمختبرات العمومية، و650 إلى 700 درهم في القطاع الخاص، تقترح الوكالة سعرا أقل من 400 درهم في القطاع العام، و450 درهم بالمختبرات الخاصة. وبالنسبة للنقابة الجهوية للبيولوجيين الطبيين لجهة الدار البيضاء-سطات، والتي تحتضن غالبية المختبرات الخاصة التي تجري اختبار PCR في المغرب (ما يقارب من 23 مختبرا)، فإن “المشروع لن ينجح”. وفي هذا الصدد، قال سعيد الحفيان، رئيس هذه النقابة، “ينبغي أن نعلم أن جميع المواد التي نستخدمها في اختبار PCR، سواء كانت كواشف أو مواد استهلاكية أو معدات، يتم استيرادها. ومع الأزمة الوبائية والضغط الذي يشهده الطلب، انفجرت الأسعار”.

أوجوردوي لو ماروك:

• الأكياس البلاستيكية تقاوم. ما فتئت الحكومة تبذل مجهودات كبرى من أجل تفعيل مسطرة مراقبة وزجر استعمال الأكياس البلاستيكية. وإذا كانت الدولة قد نجحت في وضع إطار قانوني من أجل منع استعمال الأكياس البلاستيكية أو “ميكا”، فإن نتائج تنفيذ هذا الإجراء متباينة. ولتحقيق الأهداف المرجوة، اعتمدت الحكومة مؤخرا مرسوما جديدا لتشديد عملية انتاج البلاستيك واستعماله، لأنه في الوقت الذي يحظر فيه تسويق “ميكا”، فإنه لايزال استعمالها مسموحا به في الأنشطة الصناعية. وهي ثغرة يمكن استغلالها من قبل بعض الشبكات السرية للاستمرار في إنتاج أكياس بلاستيكية لفائدة العموم. ويحدد المرسوم الجديد كيفية وضع وطباعة العلامة أو الرسم، الذي يساعد على تحديد أغراض استعمال هذه الأكياس.

• مؤشر الإرهاب العالمي 2020.. المغرب من بين البلدان الأقل تضررا. يوجد المغرب ضمن قائمة البلدان الأقل تأثرا بالإرهاب، وفقا لمؤشر الإرهاب العالمي (GTI) في نسخته الثامنة. وهكذا، احتل المغرب سنة 2020، المرتبة 102 من بين 163 دولة، بنتيجة 0.565. وبذلك، ارتقت المملكة 10 مراكز في الترتيب مقارنة بسنة 2019، عندما احتلت المركز 92. وقد تم تطوير هذا المؤشر السنوي من قبل مركز أبحاث تابع لمعهد الاقتصاد والسلام (IEP)، حيث يشكل مصدرا للمعلومات حول الاتجاهات العالمية للإرهاب. يشار إلى أن البلدان مصنفة من “البلدان الأكثر تأثرا” (النتيجة: 10) إلى “الدول الأقل تأثرا” (النتيجة: 0) بالإرهاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *