أيام صعبة تنتظر رؤساء الجماعات في مواجهة الداخلية

تتجه وزارة الداخلية إلى تطبيق القانون في حق مجموعة من رؤساء الجماعات الترابية، والذين تم التحقيق معهم من طرف القضاء، أو كشفت تقارير المفتشيات العامة والمجالس الجهوية للحسابات عن وجود اختلالات وتلاعبات في صفقات عمومية بجماعاتهم.

وتعتزم الوزارة اللجوء لمسطرة العزل في حق بعض المنتخبين الفاسدين، والرؤساء المتورطين في شبهات مالية وتلاعبات في الصفقات العمومية، أو في مشاريع تنموية رصدت لها ملايين الدراهم.

ومن المرتقب أن تشن وزارة لفتيت حملة ضد بعض رؤساء المجالس الترابية، الذين سجلت في حقهم المتابعة القضائية، بعدما كشفت التحريات ضلوعهم في شبهات مالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *