إجراءات صارمة لمنع التنقل بين المدن تزامنا مع عطلة نهاية السنة

رفضت السلطات المحلية لمدينة الدار البيضاء، منح ورقة التنقل الاستثنائية لمجموعة من المواطنين الراغبين في التنقل إلى مدن أخرى، رغم توفرهم على وثيقة الحجز في الفنادق.

وأكد مصدر موقع مطلع، أن هذا القرار جاء تزامنا مع عطلة نهاية السنة، التي يفضل فيها المغاربة قضاء بعض الوقت رفقة أسرهم في فنادق المملكة.

وفوجئ المواطنون الذين حجزوا غرفا بمجموعة من الفنادق، بعدم تسليمهم ورقة التنقل الاستثنائية من طرف السلطات المحلية، رغم أن هذا القرار كان معمولا به خلال العطلة الصيفية الماضية.

ومن المرتقب أن تظل ورقة التنقل الاستثنائية التي تمنحها السلطات المحلية مقتصرة على العمل والعلاج الضروري فقط، دون منحها لأغراض سياحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *