إسبانيا تفكك بالتعاون مع المغرب خلية “إرهابية” كانت تعد لهجمات

يواصل الأمن الاسباني تحرياته بشأن خلية جهادية بمدينة اشبيلية، لا تزال في مراحلها الجنينية، بناء على معلومات دقيقة زودها بها الأمن المغربي.

وأفادت يومية “أخبار اليوم”، في عددها ليوم الاثنين، بأن الأجهزة الأمنية المغربية تمكنت قبل أسبوعين من اعتقال الجهادي المشتبه فيه زهير البوحديدي يوم 9 ابريل الجاري بالدار البيضاء بتهمة التخطيط لتنفيذ عمل إرهابي بمدينة اشبيلية بينما، كان يقضي عطلة عيد الفصح بالمغرب.

وقالت اليومية إن السرية ما تزال تطبع التحقيقات الأمنية المغربية والاسبانية، حول السبب الرئيس لعدم اعتقاله في اشبيلية وانتظار سفره غلى المغرب.

ونقلت الجريدة عن وسائل إعلام اسبانية، تأكيدها أن التحقيق لا يزال مستمرا مع عدد من الأشخاص غير المعتقلين ضمن الخلية الجنينية للمهاجر والطالب “البوحديدي”.

وأوردت أن جريدة “ا ب س” الاسبانية كشفت بناء على خلاصات استنطاق المحققين المغاربة للمشتبه فيه، تأكيدها أن المحققين الأسبان لا يزالون يواصلون تحرياتهم بمدينة اشبيلية، بعد توصلهم بمعلومات من الأمن المغربي تفيد بأن الأمر يتعلق بخلية إرهابية في مراحلها الجنينية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *