إصابة قائد مركز الدرك و”مخازنية”بالهراوات والحجارة و احتجاز عون سلطة يقود عائلة بأكملها إلى السجن

أمرت النيابة العامة بالمكمة الابتدائية باليوسفية إيداع امرأتين و رجلا من عائلة واحدة سجن أسفي، على خلفية تورطهم في قضية تتعلق بتهمة العصيان واحتجاز عون سلطة وضرب رجال الدرك وإهانة رجال السلطة. كما امرت النيابة العامة بمتابعة ثلاث نساء ورجلان في حالة سراح.

وكان قائد المركز الترابي للدرك الملكي باليوسفية قد أصيب هو وعون سلطة وعنصر من القوات المساعدة بجروح، نتيجة تعرضهم للضرب من طرف أفراد أسرة تقطن بدوار قاسم جماعة الكنتور وذلك أثناء تدخل لمحاربة البناء العشوائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *