إغلاق مقاطعة بعد إصابة بعض موظفيها بفيروس كورونا يتسبب في حالة غليان بين المواطنين

يعيش محيط الملحقة الإدارية العاشرة، في منطقة أكدال، في العاصمة الرباط منذ صباح اليوم حالة من الغليان بسبب استمرار إغلاق هذه الأخيرة، نتيجة إصابة بعض موظفيها بفيروس كورونا.

وفي هذا السياق، نظم بعض المرتفقين وقفة احتجاجية، أمام الملحقة الإدارية المذكورة، صباح اليوم، داعين المسؤولين إلى إيجاد حلول بشأن إغلاقها.

و طالب المحتجون الجهات المعنية بالتدخل و وضع مكان خاص، أو استقبال طلباتهم سواء عن بعد، أو حضوريا، تفاديا لاكتظاظ، أو توفير بديل عاجل في ظل أزمة الجائحة حتى لا يتسبب لهم هذا الإغلاق المستمر في ضياع وقتهم ومآربهم الإدارية التي يمكن بحال تأجيلها إلى وقت لاحق.

تجدر الإشارة، إلى أن مجلس مقاطعة أكدال في الرباط، كان قد أصدر، قبل أسابيع، منشورا، أعلن من خلاله، إغلاق الملحقة الإدارية العاشرة، ابتداء من 26 أكتوبر الماضي، وإلى غاية 4 نونبر الجاري، وذلك إلى حين ظهور النتائج المخبرية، والتأكد من صحة، وسلامة موظفيها من كوفيد-19.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *