اعتقال سائق بتمارة احتجز زوجة نجل جنرال واغتصبها

في واقعة هزت مدينة تمارة، أقدم شخص يشتغل سائقا لدى عائلة جنرال سابق على اغتصاب سيدة متزوجة وهتك عرضها بالعنف، وقد تمكنت عناصر الشرطة القضائية بالمنطقة الأمنية بعمالة الصخيرات تمارة من فك لغز هذه الجريمة بعد مسلسل مثير من التحريات والأبحاث التي تم إنجازها تحت إشراف النيابة العامة المختصة بمحكمة الاستئناف بالرباط.

صباح الأحد الأخير ومباشرة بعد انتهاء فترة الحراسة النظرية والبحث التي خضع لها المتهم المزداد سنة 1995، تمت إحالته على أنظار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، وقد قرر هذا الاخير إحالته على قاضي التحقيق في حالة اعتقال ملتمسا منه تعميق الأبحاث معه حول التهم الموجهة إليه وهي الضرب والجرح وهتك عرض امرأة متزوجة واغتصابها تحت طائلة التهديد والاحتجاز.

وحسب معلومات في ظل التكلم الشديد الذي رافق مختلف أطوار البحث في هذه القضية ارتباطا بالحساسية المفرطة لهوية الضحية وهي زوجة نجل جنرال معروف، فإن المتهم كان يشتغل سائقا لدى عائلة الجنرال واستغل أوضاعا اجتماعية خاصة وسط الأسرة، لينفذ جريمة الاغتصاب بالعنف في حق سيدة متزوجة من مواليد 1969، وتفيد نفس المعطيات أن الزوج الذي عاد بعد مدة غياب طويلة رفع دعوى قضائية ضد المتهم بناء على معلومات توصل بها تتعلق بعملية هتك عرض تعرضت لها زوجته في غيابه، قبل أن تقود التحريات الدقيقة التي خضعت لها الزوجة والمتهم على حد سواء، فرقة الشرطة القضائية إلى اكتشاف تطورات خطيرة بددت شكوك وفرضية الخيانة الزوجية والعلاقة الرضائية بين الطرفين، حيث تبين أن المتهم ظل يهدد الزوجة بإفشاء أسرار ومعطيات مهنية خاصة مرتبطة بعائلة وتاريخ الجنرال، من أجل استغلالها واغتصابها بعد احتجازها، وهو ما أكده المتهم الذي بسط كل ملابسات القضية أمام المحققين، في انتظار الكشف عن باقي التفاصيل التي أحجم عن البوح بها أمام الضابطة القضائية والنيابة العامة لدى قاضي التحقيق، حيث ينتظر أن يخضع للتحقيقات التفصيلية خلال الأيام القليلة المقبلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *