الأساتذة المتعاقدون يحتجون من جديد على بنموسى

خاض الأساتذة المتعاقدون وقفة احتجاجية ضد قرارات وزير التربية الوطنية شكيب بنموسى، مطالبين بالدمج المباشر في القانون الأساسي للوظيفة العمومية.

وشدد الأساتذة على ضرورة الحفاظ على المدرسة العمومية والوظيفة العمومية، ورفضهم لصيغة التعاقد، مستنكرين الاقتطاعات التي طالت عددا كبيرا منهم الشهر الماضي.

Advertisements

وأكدت تنسيقية الأساتذة على ضرورة إسقاط التعاقد والمضي في إدماج جميع الأساتذة في سلك الوظيفة العمومية، وتخصيص مراكز مالية لهذه الفئة. معتبرين أن النقابات لم تحقق أهدافها عبر حل مشكلة التعاقد والترقيات.

وقررت التنسيقية مواصلة الإضرابات خلال شهر غشت، لدفع الوزارة الوصية إلى تسوية ملف أطر الأكاديميات، في أفق الادماج في النظام الجديد الخاص بموظفي التعليم.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.