” التجديد ” تستفيد من 150 مليون قبل إغلاقها بيوم واحد

نقلا عن مصادر بوزارة الثقافة والاتصال، فإن جريدة “ التجديد ” الناطقة باسم حركة التوحيد والإصلاح، استفادت من الدعم السنوي المخصص للصحافة المكتوبة، وذلك قبل يوم واحد فقط من إعلان إغلاقها.
وبحسب مصادرنا، فإن الجريدة المحسوبة على الذراع لدعوي لحزب العدالة والتنمية، حصلت على دعم بمبلغ 150 مليون سنتيم في عهد ” مصطفى الخلفي ” وزير الاتصال السابق.
ونقلا عن مصدرنا، أن قضاة المجلس الأعلى للحسابات قاموا بإجراء افتحاص لوزارة الاتصال، وسجلوا اختلالات كبيرة في ما يخص مسطرة دعم الصحافة المكتوبة.

وأضاف مصدرنا، أن من بين التوصيات الواردة في تقرير المجلس الذي سيصدر قريبا، منح الدعم بمرسوم وزاري وليس عبر آلية عقد البرنامج الذي وضعه الوزير السابق مصطفى الخلفي.
للإشارة، فإن ” محمد الأعرج ” الوزير الحالي للثقافة والاتصال، قرر منح الدعم العمومي الموجه للصحافة المكتوبة بإصدار المرسوم المتعلق به والزيادة في قيمته ليتناسب مع الطلبات المتزايدة.

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.