الحبس النافذ للكوميسير المخمور الذي أشهر مسدسه بملهى ليلي بالهرهورة

كشفت“الأخبار” أن المحكمة الابتدائية بتمارة، قضت أول أمس (الثلاثاء)، بشهر حبسا نافذا في حق مسؤول أمني يشتغل بولاية أمن الرباط، على خلفية اتهامه بمخالفة الضوابط المهنية والتهديد باستعمال السلاح الوظيفي، كما قضت هيئة الحكم بالمحكمة نفسها بأدائه غرامة مالية قدرت بـ200 درهم.

وأكد مصدر خاص للجريدة أن الهيئة القضائية بالغرفة الابتدائية بمحكمة تمارة أسدلت الستار، في حدود الساعة الخامسة والنصف من يوم أول أمس، عن المحاكمة المثيرة التي يتابع فيها المسؤول الأمني برتبة كوميسير.

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.