الحسم في مصير صلاة التراويح والدروس الحسنية في رمضان

الحسم في مصير صلاة التراويح والدروس الحسنية في رمضان، حيث كشفت مصادر عليمة أنه بتعليمات سامية تم إصدار أوامر بالاذن بفتح مختلف مساجد المملكة لاداء صلاة التروايح خلال شهر رمضان المبارك.

وأوضحت مصادرنا ان هناك مساجد لم يتم الحسم في شأن صلاة التراويح فيها كمسجد حسان بالرباط والحسن الثاني بالدار البيضاء، حيث يرتقب البت في أمرهما خلال الساعات القليلة المقبلة من هذا اليوم.

وبالنسبة للدروس الحسنية المنيفة التي تلقى في حضرة أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس حفظه الله، فقد أكدت مصادرنا أنه سيتم الاستمرار بتوقيف العمل بها للسنة الثالثة على التوالي بسبب ظروف الجائحة، من جهة، وبسبب الوفود الأجنبية التي تحضر هذه الدروس وما قد يرافق ذلك من انتشار عدوى الفيروس التاجي من جهة أخرى.

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.