الخميسات ..انطلاق قرية السلامة الطرقية في نسختها الأولى تحت شعار ” من اجل الحياة” بمدينة تيفلت

 

الاخبار 24 – رشيد أبوهبة

أطلقت الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية، اليوم الخميس بتيفلت، النسخة الأولى من قرية السلامة الطرقية، في إطار الاستراتيجية الوطنية للسلامة الطرقية ( 2026-2017 ) وتنفيذ مخطط العمل 2022.

Advertisements

وتعتبر هذه النسخة التي تم إطلاقها بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني للسلامة الطرقية لمدة ثلاثة أيام ( 11-09 مارس) تحت شعار “من أجل الحياة”، ثمرة شراكة مع المجلس الجماعي لتيفلت، تحت إشراف عامل إقليم الخميسات منصور قرطاح، وبتنسيق مع جمعيات المجتمع المدني العاملة في هذا المجال.

وهكذا، تظافرت جهود الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية وممثلي وزارة الصحة، والمديرية العامة للأمن الوطني والدرك الملكي والوقاية المدنية والجمعيات لتنفيذ هذا المبادرة ، والتي تتضمن العديد من الورشات وأيضا مسارات للدراجات .

واطلع الوفد الذي حضر انطلاق هذه الأنشطة على المهام التي تقوم بها مختلف المصالح المعنية بالسلامة الطرقية الذين قدموا شروحات حول الإجراءات المتخذة للحد من المخالفات وتحسيس مستعملي الطريق.

كما تقترح القرية تنظيم دورات تكوينية وتوعوية لفائدة الأطفال بهدف تحسيسهم بالسلوكيات الجيدة وباحترام مدونة السير.

وتتطلع هذه النسخة الأولى إلى أن تكون عملية واسعة النطاق للوقاية والتوعية بمخاطر الطريق بالنسبة للراجلين وراكبي الدراجات، خاصة عند التنقل في الوسط الحضري وشبه الحضري.

وبهذه المناسبة، تم توزيع الخوذات الواقية على أصحاب الدرجات الثلاثية العجلات، بالإضافة إلى تنظيم مبادرة رمزية للتبرع بالدم من قبل العديد من المتطوعين ، نساء ورجال والذين قاموا بهذا العمل التضامني والسخي.

وفي تصريح للقناة الإخبارية (M24) التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، أشاد المدير العام للوكالة الوطنية للسلامة الطرقية بناصر بولعجول بهذه المبادرة وبـ “الشراكة النموذجية” مع بلدية تيفلت، معربا عن أمله في أن يتم تعميم هذه التجربة في جميع أنحاء التراب الوطني لأن السلامة الطرقية، حسب قوله ، “مسؤولية مشتركة”.

وقال السيد بولعجول إنه “سيتم تنظيم قوافل أخرى مماثلة في مدن أخرى وأن الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية مستعدة لتقديم الدعم الفني واللوجستيكي من أجل توعية السكان أكثر بالتربية على السلامة الطرقية”.

من جهته، أشار رئيس المجلس البلدي لتيفلت عبد الصمد أعرشان، في تصريح لجريدة ” الاخبار 24″ ، إلى أن هذه القرية تهدف إلى توعية الأطفال على الخصوص بالسلامة الطرقية مع إشراك المدارس وجمعيات المجتمع المدني من أجل خفض نسبة حوادث السير القاتلة.

وخلال هذا الحدث، تم توقيع اتفاقية ثلاثية الأطراف بين إقليم الخميسات والمجلس البلدي والوكالة الوطنية للسلامة الطرقية تهم بناء مركز تفاعلي للتربية على السلامة الطرقية. وتهدف الاتفاقية ، التي وقعها السيدان أعرشان و بولعجول ، إلى تخصيص مبلغ إجمالي قدره 12 مليون درهم لهذا المشروع.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.