الدرك الملكي يفك لغز قتل الطفلة نعيمة بعد فرار المتهم من زاكورة إلى مسقط رأس زوجته

تمكنت عناصر الدرك المليكي التابعة لمركز أجلموس بإقليم خنيفرة، من توقيف المتهم بالقتل الوحشي للطفلة نعيمة، والتي عثر عليها جثة هامدة في إحدى الجبال المجاورة لمقر سكناها بمنطقة أكدز.

و قد جاء خبر توقيف المتهم على لسان عدد من أفراد عائلة الطفلة الضحية، في بث مباشر، أن الجاني الذي ينتمي لنفس منطقة الضحية.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن الجاني بعدما تفجرت القضية باكتشاف جثة الضحية، عمد إلى السفر إلى إلى عائلة زوجته بأحد دواوير جماعة أكلموس في محاولة للتواري عن الأنظار لكن عناصر الدرك الملكي تمكنت من التعرف عليه.

للاشارة فبعد اعتقال الشتبه فيه من المنتظر تسليمه الى درك زاكورة من اجل استكمال البحث و التحقيق في ظروف و ملابسات الجريمة الشنعاء.

وكان الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بورزازت، الأحد الماضي، أنه تم العثور على بقايا عظام بشرية صغيرة الحجم وبعض الملابس بأحد الجبال بمنطقة تفركالت نواحي أكدز، مساء أمس السبت.

وأضاف الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بورزازت، في بلاغ له، أنه على ضوء هذه المعطيات، تم فتح بحث قضائي دقيق تحت إشراف النيابة العامة، عهد به للمركز القضائي للدرك الملكي بزاكورة، وذلك من أجل إجراء خبرة جينية على العظام البشرية لمعرفة الحمض النووي ولتحديد أسباب الوفاة، والقيام بالتحريات اللازمة لمعرفة ظروف وملابسات هذه الواقعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *