الشرطية التي ضبطها زوجها مع صديقه بسلا تغادر أسوار السجن

علمت ” الاخبار24 ” من مصادر محلية، أن ” الشرطية ” التي ضبطها زوجها تخونه رفقة صديقه في قلب منزله ،قد غادرت أسوار سجن سلا وبحسب مصدرنا، فقد غادرت الزوجة التي تعمل في صفوف الأمن الوطني، بعدما تنازل زوجها عن متابعتها بالخيانة الزوجية.

ونقلا عن ذات المصدر، فإن تفاصيل القضية تعود إلى الشهر الماضي عندما، شك الزوج في خيانة زوجته التي تعمل في حي السلام، وبعد تتبع خطواتها حرر شكاية في الموضوع ليتم توقيفها بتهمة الخيانة الزوجية في شقة رفقة صديقه المقاول.
هذا، وكانت المحكمة الابتدائية بالرباط، قد قضت بعقوبة حبسية مدتها سنتين ونصف سجنا نافذا في حق الشرطية، قبل أن يتنازل الزوج لها.

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.