الكوميدي إيكو يتألق ويرفع العلم المغربي في أعرق المسارح الباريسية

تألق الفنان الكوميدي إيكو ليلة أمس الأربعاء ، بمسرح أولمبيا بباريس أحد أعرق المسارح الأوربية ،في عرض ” هاشتاغ لاغتيست” الذي حضره أكثر من 2000متتبع من أبناء الجالية المغربية والجزائرية والتونسية ، التي استمتعت على مدى ساعة ونصف بعرض فني في غاية الروعة استعرض من خلاله إيكو مسار حياته منذ

الطفولة التي ميزتها مشاركته ضمن فرقة موسيقية هاوية تحيي حفلات الأعراس بمدينة مراكش بكل ما رافق هذه المرحلة من مواقف طريفة قدمها إيكو بطريقة ساخرة، صفق لها الجمهور بحرارة، بدأ إيكو يكبر وتكبر معه موهبته ، إلى أن اكتشفه الفنان حسن الفذ ، وبعد ذلك سيتلقى دعوة الكوميدي الكبير جمال الدبوز للمشاركة في الدورة الأولى لمهرجان مراكش للضحك كانت تلك الإنطلاقة الحقيقة نحو الإحتراف في مجال الكوميديا .


وقد زادت المؤثرات الصوتية والإنارة الخفيفة والمعبرة ، عرض إيكو جمالا ، تجاوب معه الجمهور الحاضر بكل تلقائية ، وخرج مقتنعا أن المغرب يضم طاقات فنية كبيرة ـ هي في حاجة للدعم والتشجيع .
وفي رفع ستار حفل إيكو قدم كل من الكوميدي الشاب أمين الر اضي من باريس ، وسيف الدين ستيف من لوكسمبورغ عرضين جميلين، تأكد من خلالهما أن هناك من بين أبناء الجالية مواهب فنية كبيرة يجب بذل المزيد من الجهد لإكتشافها .
ويرجع الفضل في نجاح عرض إيكو” هاشتاغ لاغتيست” بباريس لإحترافية فريقه الإداري والفني برئاسة رضا البرادي مدير أعمال مجموعة من الفنانين المغاربة .
وللتذكير فمسرح أولمبيا يعتبر أقدم مسرح مغطى بباريس تأسس سنة 1893 على يد برونو كوكتر كس ، وقد غنى فوق خشبته أشهر الفنانين العالميين والعرب كداليدا ، فيروز ،أم كلثوم ، عبد الحليم حافظ ، لارا فابيان ، كاظم الساهر ، صابر الرباعي ، وأحلام .

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.