الماعوني : مراكز المساعدة الطبية في الانجاب بديل ايجابي تتطلع للانتشار رغم الاكراهات

  • ماذا نعني بالمساعدة الطبية على الإنجاب ʕ

المساعدة الطبية على الإنجاب هي مجموعة من التقنيات الطبية و البيولوجية  تهدف إلى تدارك الضعف في الخصوبة لدى بعض الأزواج و تمكنهم من الإنجاب خارج السياق الطبيعي.

 

  • ما هو موقع هذه الممارسة البيو- طبية ببلادنا مقارنة مع ما وصلت إليه الدول المتقدمة في هذا المجال ʕ

يوجد ما يقرب من تسعة عشر 19 مركزا للمساعدة الطبية على الإنجاب في بلادنا :

  • مركزان عموميان الأول  فتح أبوابه منذ سنة و الثاني سيفتتح قريبا بمدينة مراكش
  • إضافة إلى 17 مركز بالقطاع الخاص موزعة على مختلف المدن بالمملكة نذكر منها الرباط البيضاء فاس مكناس مراكش اكادير و طنجة.
  • يمارس في هذه المراكز مهنيون و مهنيات ذوو تكوين و كفاءة عاليتين مما جعل نسبة الحمل تقارب النسب المحصل عليها في مراكز الدول المتقدمة.
  • ما هي المخاطر المرتبطة بالمساعدة الطبية على لإنجاب ʕ

لا توجد هناك مخاطر إضافية إلا التي تحيط بكل مزاولة لمهنة الطب المعتادة و التي يتم التحكم فيها عن طريق التكوين المستمر و التمرن في المراكز المتطورة مع المزاولة اليومية التي تكسب المهنيين المختصين خبرة و دراية عاليتين

Advertisements

أما المخاطر التي تنجم عدم احترام الأخلاقيات  فهذا نادر جدا أن لم يكن منعدم نتيجة روح الانضباط لمقتضيات قانون الأخلاقيات الذي يتحلى به المهنيون الذين كانوا هم السباقون لطرح مقترح قانون ينظم هذا  الاختصاص عبر الكتاب الأبيض الذي أعده المهنيون منذ 1998 و اكدوا على    تحيينه في سنة 2010 حتى يواكب التقدم العلمي و التكنولوجي الذي عرفه هذا الاختصاص بل أسهموا بجميع فعالياتهم  مؤطرين بهيئاتهم المهنية في هذا العمل وفي مقدمتها الهيئة الوطنية للطبيبات و الأطباء التي يرأسها الأستاذ الحسين الماعوني و مجلس الصيادلة الأحيائيين و كذا النقابات  المهنية و الجمعيات العلمية.

  • ما هو موقف المهنيين من مقاربة المشرع في التأطير القانوني لهدا الموضوع ʕ

 

موقفنا لايمكن أن يكون الا ايحابيا. كيف لا يكون كدلك ونحن نتطلع الى تأطير قانوني للمساعدة الطبية على الانجاب حوالي عقدين من الزمن.

لكن بالرغم من الايجابيات التي تضمنها المشروع الحالي، فان  المهنيين يجمعون على أنه لم يأخذ بعين الاعتبار الاكراهات التطبيقية التي لا زالت تعترض تقدم هذا المجال ببلادنا ، وأفرط في التركيز على الجوانب المتعلقة بالعقوبات الزجرية الأمر الذي من شأنه فرملة تطوير هده الممارسة أسوة  بالدول التي سارت خطوات متقدمة في ميدان المساعدة الطبية على الإنجاب.

بالاضافة الى جملة من النقائص التي بدون شك سيعمل السادة البرلمانيون على تداركها في اطار اختصاصاتهم الدستورية.

  • تنظم الجمعية المغربية للعلوم الطبية يوم فاتح أبريل منتدى وطنيا حول المساعدة الطبية مادا تتوخون من هذه التظاهرة ʕ

كأي تظاهرة علمية نتوخى مناقشة جميع القضايا المحيطة بالمساعدة الطبية على الإنجاب ببلادنا و محاولة مقارنة تجربتنا بالتجارب الناجحة في بعض الدول و بالتالي محاولة استقراء الإكراهات  التي لازالت تؤثر سلبا على تحقيق النتائج المرجوة من هذه الممارسة الطبية و من تم محاولة بسط النقاش حولها من أجل اقتراح البدائل و خاصة التشريعية منها ( مشروع القانون 14-74 ) و التي من المعقود عليها الاعتراف بنقص الخصوبة كمرض مزمن يتم إدراجه في سلة الأمراض المتحملة في إطار نظام  التامين الصحي على المرض و ذلك في أفق ضمان استفادة الأزواج من تقنيات المساعدة الطبية على الإنجاب بالإضافة  إلى تشجيع العاملين  في هذا المجال  على تطوير آليات اشتغالهم الأمر الذي سينعكس بالإيجاب على الصحة الإنجابية ببلادنا.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.