الملك محمد السادس: الوضع الصحي الذي وصل إليه المغرب مؤسف و لا يبعث على التفاؤل.ومن يقول غير هذه الحقيقة فهو كاذب!

أعلن الملك محمد السادس في خطابه الموجه إلى الشعب المغربي بمناسبة الذكرى السابعة والستين لثورة الملك والشعب، أن تدهور الوضع الصحي، الذي وصلنا إليه اليوم مؤسف، و لا يبعث على التفاؤل. ومن يقول غير هذه الحقيقة، فهو كاذب.

وأكد الملك في ذات الخطاب، أنه وبدون الالتزام الصارم و المسؤول بالتدابير الصحية، سيرتفع عدد المصابين و الوفيات، و ستصبح المستشفيات غير قادرة على تحمل هذا الوباء، مهما كانت جهود السلطات العمومية، وقطاع الصحة.

كما دعا الملك محمد السادس، السلطات العمومية وكل القوى الوطنية، للتعبئة و اليقظة، و الانخراط في المجهود الوطني، في مجال التوعية و التحسيس وتأطير المجتمع، للتصدي لهذا الوباء.

و في هذا الصدد نبه الملك عموم المغاربة إلى ضرورة الالتزام بسلوك وطني مثالي و مسؤول، للخروج من هذا الوضع، و لرفع تحدي محاربة هذا الوباء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *