المنتدى التشاوري الثاني لجمعيات المجتمع المدني لمغاربة العالم في دورته الثانية

نظمت الوزارة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية و التعاون الدولي المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة يوم 2 غشت 2017 المتندى التشاوري الثاني لجمعيات المجتمع المدني لمغاربة العالم بفندق سوفتيل بالرباط .

جاء تنظيم هذه الدورة بهدف مناقشة وضعية مختلف فئات المغاربة المقيمين بالخارج، و البحت عن أساليب و أشكال التدخل لفائدة هاته الفئة، مع تقديم دليل المساطر للشراكة مع الجمعيات العاملة لفائدتها، و كذلك لتحفيز وتشجيع التشبيك بين المستفيدين والمشاركين في المنتدى الذي بلغ عددهم أكتر من 100 جمعية لمغاربة العالم وشبكات الكفاءات المغربية المقيمة بالخارج ونواد المستثمرين، مع عرض لتجارب ناجحة في ميادين ذات أولوية بالنسبة للوزارة الوصية و الموجهة للفئات المستهدفة إلى جانب التمهيد لوضع ميثاق للشراكة بين جمعيات مغاربة العالم، كلها اهداف تحاول الوزارة و الجمعيات تحقيقها بنسب كبيرة من خلال ورشات موضوعاتية نظمت بالمنتدى تتمحور حول تعليم اللغة العربية لفائدة أبناء المغاربة المقيمين بالخارج، و العرض الثقافي الموجه لهم، و أي مواكبة لشباب هاته الفئة والأشخاص في وضعية صعبة، وأي دور لجمعيات مغاربة العالم مع المشاركة السياسية لهم .

وفي تصريح للسيد الوزير المنتدب المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج عبد الكريم بنعتيق   ، أشار من خلاله الى ان تجربة المغرب في التعامل مع قضايا مغاربة العالم تجربة متميزة راكمت خبرة عالية نطمح في ضمان استمررها وتطويرها للاحسن كي تصبح مدرسة، واوضح الوزير في ذات الاتجاه على ان السياسة التي نهجها المغرب في مجال الهجرة واللجوء بقيادة جلالة الملك سياسة حكيمة ورائدة جعلت البلاد تحضى بالتقدير والاحترام لدى العديد من الدول الاوربية والمنظمات الدولية.

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.