النقل الطرقي .. المهنيون يتدارسون التأقلم مع أسعار المحروقات

ستعقد الهيئات المهنية لقطاع نقل المسافرين يوم الأربعاء 29 يونيو اجتماعا لتدارس واقتراح خطة للتعايش مع الزيادات التي يعرفها سوق المحروقات.
وقال يونس بولاق، رئيس الجامعة المغربية للمقاولات الصغرى والمتوسطة للنقل الطرقي بالمغرب، أن هذا الاجتماع يأتي في سياق مناسبة عيد الأضحى، التي تعرف ارتفاع الطلب على النقل الطرقي من قبل المواطنين الذين يرغبون في قضاء هذه المناسبة مع أفراد عائلاتهم، وكذا في سياق العطلة الصيفية، التي تعرف بدورها تزايد وتيرة السفر.

وأوضح بولاق، ، أن مهنيي النقل الطرقي يودون وضع خطة للتأقلم مع الزيادات في أسعار المحروقات دون الحاجة للاضطرار إلى الرفع من أسعار النقل الطرقي، مشيرا إلى أن هذه الزيادات التي تعرفها المحروقات تتزامن مع مناسبات جد مهمة بالنسبة للمغاربة ويجب أن لا تطال أضرار الخسارة التي يعيشها المهنيون المسافرون المغاربة.

ولا نية لمهنيي النقل الطرقي، بحسب بولاق، في الرفع من أسعار التنقل بين المدن، خلال أيام عيد الأضحى، غير أنهم يطالبون بوضع خطة جديدة لجعل المهنيين يتعايشون مع هذا الارتفاع في أسعار المحروقات، الذي مس جميع دول العالم.

Advertisements

ويطالب المهنيون، بحسب ما أوضحه المتحدث ذاته، بتسقيف أسعار المحروقات، ووضع غازوال مهني تحت يد المهنيين، مشيرا إلى أنه خلال عيد الأضحى تذهب الحافلات محملة بالركاب غيرها أنها تعود فارغة، مع العلم أن هذه الوضعية تتزامن مع غلاء أسعار الغازوال.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.