الوزير الشاب الجديد للعدالة والتنمية يحذف تدوينة حول الأحرار بعد إستوزاره

هل هي لعنة المناصب أن تُغير المبادئ؟ أم أن الأمر لا يعدوا تكتيتكا سياسياً لاستمالة القلوب والأصوات، وبعد الإعلان عن لائحة الحكومة الجديدة المعنية بالإستوزار. فما موقف الوزير الشاب محمد أمكراز، من التحالف مع الأحرار، وهو الذي استغل جل خرجاته منذ 2016 للضرب في التحالف الحكومي. ووصفه لحزب التجمع الوطني للأحرار بالمشروع الغريب عن المغاربة.

وزير التشغيل في الحكومة الجديدة، محمد أمكراز، رئيس شبيبة العدالة والتنمية، ظهر يوم أمس في صورته الجماعية الأولى خلف عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، والذي طالما اتهمه باستغلال منصبه لاهذافه ومصالحه الخاصة. فهل تغيير المواقف يعبر عن نضج سياسي أم مراهقة سياسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *