انتحار مأساوي لمعتقل بتركيا يشتبه صلته بمقتل “خاشقجي”

قال مسؤول في وزارة العدل التركية يوم الاثنين إن أحد المشتبه في تجسسهما لصالح الإمارات المحتجزين في تركيا انتحر في السجن.

وكان مسؤول تركي كبير قال وقت احتجازهما إنه تم القبض على المشتبه بهما في 19 أبريل نيسان واعترفا بالتجسس على مواطنين عرب. وتحقق تركيا لمعرفة ما إذا كان وصول أحدهما للبلاد له صلة بقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقال مسؤول وزارة العدل إن المشتبه به شنق نفسه ولم يدل بمزيد من التفاصيل.

وذكر المسؤول التركي الكبير وقت القبض على المشتبه بهما أن أحد الرجلين وصل إلى تركيا في أكتوبر تشرين الأول 2018 بعد أيام من مقتل خاشقجي داخل القنصلية السعودية في اسطنبول، مضيفا أن الآخر جاء لتخفيف عبء العمل عن زميله.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية أن اتهامات وجهت للرجلين بالتجسس الدولي والسياسي والعسكري وأرسلا إلى سجن سيليفري غربي اسطنبول.

وقتل خاشقجي، الذي كان يكتب مقالات في صحيفة واشنطن بوست وينتقد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، في القنصلية السعودية في الثاني من أكتوبر تشرين الأول على أيدي مجموعة من السعوديين في واقعة أثارت غضبا دوليا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *