اندلاع حرب الصلاحيات بين الوزراء والوزراء المنتدبين وكتاب الدولة

من المفروض أن يشرع سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، انطلاقا من الغد الاثنين، ووفق الصلاحيات المحدودة المخولة للحكومة قبل التنصيب البرلماني، في إصدار مراسيم الصلاحيات، التي تحدد عمل كل وزير، وقبل أن يشرع العثماني في مهمته اندلعت داخل الوزارات حرب ضروس بين الوزراء من جهة والوزراء المنتدبين وكتاب الدولة من جهة أخرى.

وحسب مصادر موثوقة فإن رئيس الحكومة وجد صعوبة في التوفيق بين أطراف النزاع خصوصا بعد أن لمس رغبة لدى كافة الوزراء في تقليص صلاحيات الوزراء المنتدبين وكتاب الدولة المنتدبين لديهم، إلى درجة أن بعض الوزراء سيحولون الوزراء المنتدبين وكتاب الدولة إلى مجرد مستشارين لديهم يكلفونهم ببعض المهام.

وتضم الحكومة الجديدة حوالي 11 وزيرا منتدبا وسبعة كتاب دولة، وصفة الوزير المنتدب تمنح صاحبها حضور المجلس الوزاري بينما كاتب الدولة يحضر فقط لمجلس الحكومة.

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.