انطلاق فعاليات النسخة الثانية من المؤتمر الدولي حول مكافحة الإرهاب

انطلقت اليوم الأربعاء بالرباط فعاليات المؤتمر الدولي حول “مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف”، الذي ينظمه المرصد المغربي حول التطرف والعنف، بشراكة مع منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة “الإيسيسكو”، والمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج والرابطة المحمدية لعلماء المغرب ومركز السياسات من أجل الجنوب الجديد، ويمتد المؤتمر إلى يوم الجمعة المقبل، حيث يحتضنه مقر الإيسيسكو بالرباط.

النسخة الثانية من المؤتمر الدولي حول مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف تتميز بمشاركة المؤسسات الوطنية المعنية بمكافحة التطرف سواء من حيث تنفيذ القانون أو إصلاح الشأن الديني، كما يشارك فيها خبراء ومختصون من 20 دولة من أمريكا والاتحاد الأوروبي وباقي أقطار الدنيا أي من القارات كافة.

Advertisements

وكانت منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) والمرصد المغربي حول التطرف والعنف، عقدا اجتماعا لبحث عدد من الأفكار والمقترحات المتعلقة بترتيبات تنظيم المؤتمر الدولي الثاني لمكافحة الإرهاب والتطرف العنيف حول موضوع “الذكاء الجماعي في مكافحة الإرهاب وبناء استراتيجيات مكافحة التطرف العنيف والوقاية منه”.

ويذكر أن المرصد المغربي لدراسة التطرف والعنف هو إطار علمي-ثقافي يعنى بدراسة ظاهرة التطرف والعنف السياسي في العالم، تم تأسيسه من طرف مجموعة من الباحثين والجامعيين المغاربة رغبة منهم في تعزيز البحث العلمي و الجامعي في هذا المجال، و الرفع من عتبة التفكير الاستراتيجي من خلال الدمج بين البحث الأكاديمي الأساسي، و خلف خلية يقظة للبحث الاستراتيجي تعنى بمتابعة يومية لتطور الظاهرة، و تعميق الحوار بين مختلف الفاعلين.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.