تارودانت.. حملة تحسيسية وتواصلية للوقاية من انتشار كوفيد 19 تحل بضيعات ومعامل التلفيف

تحت شعار: ” بوقايْتنا نْحافظو على حْياتنا أو خْدمتنا أو نْساهمو فضمان تزويد أسواقْنا”، انطلقت صباح أمس الخميس 19 نونبر 2020، بالتعاونية الوفلاحية كوباك بأيت إيعزة إقليم تارودانت، الحملة التحسيسية التواصلية، للوقاية من تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد19″، في سلسلة الحوامض بجهة سوس ماسة.

وتروم هذه الحملة، التي ينظمها المكتب الوطني للاستشارة الفلاحية، والمكتب الجهوي للإستشارة الفلاحية سوس ماسة، بتنسيق مع لجنة اليقظة الإقليمية بتارودانت، وبتعاون مع الفيدرالية البيمهنية المغربية للحوامض، وجمعية منتجي الحوامض بالمغرب فرع سوس ماسة، وجمعية ملففي الحوامض بالمغرب فرع سوس، وتحت إشراف وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه الغابات، الحفاظ على صحة وسلامة العاملين بالقطاع الفلاحي، وحث جميع الفاعلين بالقطاع على اتخاذ التدابير الوقائية لصون السلامة الصحية للعمال.

كما تهدف الحملة، إلى إنجاح انطلاق الموسم الفلاحي، وضمان سيرورة نشاط وحدات تحويل وتثمين المنتجات الفلاحية وكذا الحفاظ على مناصب الشغل مع استمرارية خلق مناصب جديدة، وحث جميع الفاعلين بقطاع الحوامض للتقيد بالتدابير الوقائية وذلك لتفادي العدوى، خاصة وأن القطاع حيوي ومهم، وله دور مهم في توزيد السوق الوطنية والدولية، بالمنتوجات الفلاحية.

وستمتد الحملة، حسب المنظمين لمدة 3 أسابيع، ويشمل البرنامج زيارات ميدانية للضيعات الفلاحية، ومركبات التلفيف والتصبير، والتجمعات السكنية والأسواق، حيث سيتولى مرشدون ومرشدات فلاحيون، مهمة التوعية باللغتين العربية والأمازيغية.

حفل إطلاق هذه الحملة، عرف حضور الكاتب العام لعمالة إقليم تارودانت وعدد من الفعاليات والمهنيين، تميز بتكريم عدد من الفاعلين لمساهمتهم القيمة في التحسيس والتوعية بأهمية الوقاية من الإصابة بكوفيد 19، من بينهم، صلاح الدين الغماري، الصحافي بالقناة الثانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *