تحقيقات تكشف عن تورط مسؤولين بالدرك ضمن شبكة مافيا المخدرات

تطورات مهمة تلك التي كشفت عنها التحقيقات الجارية في قضية الإتجار الدولي في المخدرات بالمغرب، إذ ظهرت أسماء جديدة لمتهمين محتملين في صفوف جهاز الدرك الملكي، الخبر أوردته يومية الصباح في عدد الثلاثاء.

وكشفت مصادر الجريدة أن التحقيق مع بعض المشتبه فيهم خاصة المتهم الرئيسي “موسى.ب” أكد اتهاماته لمسؤولين في الدرك خاصة بمنطقة أكادير وعين الشبع والقصر الكبير وبرشيد، والذين كانت لهم علاقات، في مستويات عدة، مع عناصر الشبكة، التي كانت تقوم بتهريب المخدرات من الجنوب المغربي في اتجاه اسبانيا.

ومن المنتظر أن يتم استدعاء الدركيين الواردة أسماؤهم في محاضر “بسيج” للإستماع إليهم، إسوة بما جرى مع رجال الآمن الموضوعين حاليا رهن الإعتقال الإحتياطي، والذين كانوا يزاولون بطنجة وتطوان والعرائش، سيما أن المشكوك في أمرهم، من عناصر الدرك، ذكروا من قبل أغلب المتهمين من عناصر الشبكة المفككة، من بينهم قائد جهوي بإحدى مدن الجنوب.

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.