تدخلات طبية متواصلة لفك العزلة عن ساكنة إقليم بولمان بسبب موجة البرد

نظمت مندوبية وزارة الصحة بإقليم بولمان، بتنسيق مع المديرية الجهوية للصحة والسلطات الإقليمية والمحلية وكذلك بعض الجمعيات المحلية والوطنية، خلال الأسبوع الماضي، قافلة طبية لفائدة 2902 شخصا وذلك في إطار التدخلات الطبية المتواصلة من أجل فك العزلة عن ساكنة إقليم بولمان خلال موجة البرد.

وأفاد بلاغ لوزارة الصحة، اليوم الأربعاء، أن قرابة 1102 شخصا من ساكنة خمسة دواوير تابعة لجماعة سكورة إمدز بإقليم بولمان، استفادوا من هذه القافلة الطبية.

وأوضح البلاغ أنه تم تقديم أزيد من 470 فحصا طبيا عاما و64 فحصا لطب الجلد و104 علاجا تمريضيا، كما تم الكشف عن حالتين مستعجلتين تم نقلهما بسيارات الإسعاف نحو مستشفيات الجهة، مضيفا أن المرضى استفادوا من كميات مهمة من الأدوية.

Advertisements

وفي ما يتعلق بجماعة المرس التابعة لإقليم بولمان، سجل البلاغ أنه في إطار تفعيل برنامج رعاية 2016-2017، نظمت مندوبية وزارة الصحة بإقليم بولمان بتنسيق مع المديرية الجهوية للصحة والسلطات الإقليمية والمحلية وكذلك بعض الجمعيات المحلية والوطنية، السبت الماضي، حملة طبية متعددة التخصصات لفائدة 1800 فرد من ساكنة خمسة دواوير تابعة للجماعة القروية المرس.

وذكر المصدر أنه تعبأ لهذه القافلة الطبية عدد من الأطباء العامين وأطباء الأسنان والممرضين إلى جانب عدد من التقنيين والإداريين، مسجلا أن الفريق الطبي والتمريضي قدم 1400 خدمة طبية مقسمة بين فحوصات في الطب العام، وأخرى في طب الجلد كما استفاد 50 شخصا من علاجات طبية في مجال طب الفم والأسنان، بالإضافة إلى فحوصات للكشف عن سرطان الثدي وعنق الرحم.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.