تسجلات صوتية وابتزاز يطيحان بمسؤولين أمنيين كبار

تفجرت فضيحة بأمن مولاي رشيد، سببها عميد إقليمي بإحدى الدوائر وضابط شرطة بالمنطقة نفسها، تم الاستماع إليهما من طرف المتفشية العامة التابعة للمديرية العامة للأمن الوطني، على خلفية تسجيلات صوتية قام بتسجيلها أحد أصحاب مقاهي الحشيش والرياشة والمعروف باسم “الحشكول” بحي السلامة

بالدار البيضاء، حيث توصلت لجنة من المتفشية العامة، من خلال هذه التسجيلات الصوتية، إلى وجود ابتزاز صادر عن العميد الإقليمي والضابط في مواجهة صاحب المقهى، الذي توجه مباشرة بشكاية إلى كل من المدير العام للمديرية العامة للأمن الوطني والوكيل العام للملك بالدار البيضاء. عن المساء

اقرأ أيضا…

إعادة تمثيل وقائع جريمة قتل الصحفي حسن السحيمي

Advertisements

اه يا ليام الزينة المغرب بالألوان كما لم تروه من قبل

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.