تطورات الوضع الصحي لحاتم إيدار بعد تعرضه لحادثة سير

عقب حادثة السير المروعة التي تعرض لها يوم الاثنين الماضي، قرب مركب مولاي عبد الله بالعاصمة الرباط، كشفت شقيقة الفنان حاتم إيدار، أن وضعه الصحي لم يستقر بعد.

وقالت حنان إيدار، أخت حاتم إيدار ومديرة أعماله،  إن شقيقها يعاني آلاما في الكتف والرأس، خصوصا أنه لم يشعر بأي أذى إلا بعد مرور ساعات طويلة على وقوع الحادث، ما استدعى نقله إلى المستشفى على وجه السرعة.

وشددت المتحدثة ذاتها قائلة: “خويا كان غادي شاد ليمن ديالو حتى شاف سيارة من وراه جايا كتّقلب وضرباتو.. من بعد حاول ينقذ البنات لي فيها وللي للأسف توفاو، ولكن الناس معارفين والو وكيبقاو يروجو للأكاذيب”.

وأكدت حنان إيدار، أن شقيقها يخضع لمراقبة طبية دقيقة بإحدى المصحات الخاصة بمدينة الدار البيضاء، للوقوف على حقيقة وضعه الصحي، مبرزة أنه خضع لحزمة من الفحوصات الطبية خلال اليومين الماضيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *