بحضور حموشي ..تفاصيل جديدة في تفكيك خلية إرهابية بتمارة.. الرصاص يحسم المداهمة

أن العنصر الارهابي الذي تم اعتقاله في عملية نوعية صباح اليوم الخميس 10 شتنبر الجاري، يقطن في “حي الكورة 1” بتمارة، ويرجع أن يكون أمير الخلية التي تم تفكيكها في وقت متزامن بمدن تمارة وطنجة وتيفلت.

وأضافت المصادر أن العنصر الارهابي أبدى مقاومة شديدة لعناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، حيث سمعت أصوات إطلاق الرصاص نتج عنها إصابة أحد عناصر قوات البسيج.

وقد جرى ضبط محجوزات عديدة كانت معدّة للاستعمال في تنفيذ مخططات إرهابية عبارة عن مواد كيماوية تستعمل في صناعة أحزمة ناسفة، إضافة إلى مجموعة من الأسلحة النارية والبيضاء.

ويذكر أن عبد اللطيف حموشي المدير العام للأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، قد حضر شخصيا للسهر على إتمام عملية تفكيك الخلية بنجاح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *