تقرير أسود يفضح نهب هكتارات من غابات القنيطرة

أفادت “المساء”، أن تقريرا حقوقيا فجر فضيحة من العيار الثقيل تهم الحزام الغابوي بأحواز القنيطرة، رفضت عمالة الإقليم، بحر الأسبوع المنصرم، تسلم نسخة منه، بمرر وجود تعليمات تمنع على المسؤولين تلقي جميع الشكايات القادمة من مدينة سيدي يحيى الغرب، باعتبار أن هذه الأخيرة أضحت تابعة لمنطقة نفوذ عمالة سيدي سليمان.

وذكرت أن التقرير، الذي أصدره المركز المغربي لحقوق الإنسان بمدينة سيدي يحيى الغرب، كشف جملة من الانتهاكات الخطيرة التي تطال المجال الغابوي.

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.