تلوث مياه وادي أبي رقراق يصلُ إلى مجلس المستشارين

وجّه فريق الاتحاد المغربي للشغل، بمجلس المستشارين، سؤالا كتابيا إلى وزير الطاقة والمعادن والبيئة، عزيز رباح، حول “تلوث مياه وادي أبي رقراق”.

وجاء في السؤال الكتابي ، “تسود بين صفوف ساكنة الرباط وسلا حالة من القلق الشديد بعد تداول العديد من المنابر الإعلامية الوطنية ووسائل التواصل الاجتماعي لأخبار تؤكد حصول تلوث كبير بوادي أبي رقراق بعد تغير لون مياهه، ونفوق الأسماك، وانبعاث الروائح الكريهة منه”.

وشددت النقابة، على أن “هذا التلوث “يشكل تهديدا حقيقيا للسلامة الصحية للساكنة، ومساسا كبيرا بأحد المعالم البيئية والسياحية للعدوتين”.

وأورد المصدر ذاته، أن “الشكوك تحوم حول مطرح النفايات بأم عزة (عكراش)، كمصدر لهذا التلوث مما يقتضي الإسراع بإجراء تحاليل مخبرية من عينات من المياه الملوثة لتنوير الرأي العام الوطني والمحلي”.

وسائل الفريق بمجلس المستشارين، الوزير في حكومة سعد الدين العثماني “عن واقع الحالة البيئية لوادي أبي رقراق والإجراءات المتخذة لتفادي تكرار مثل هذه الحوادث الخادشة لصورة عاصمة الأنوار؟”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *