جنايات طنجة توزع 50 سنة سجنا على أفراد عصابة عذبوا ضحيتهم بشكل مروع

أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بطنجة، حكمها في حق عصابة مكونة من 3 أفراد اختطفوا شابا وقاموا بتعريضه للتعذيب، بعدما أوهموه بمساعدته على الهجرة السرية إلى إسبانيا.

وأدانت المحكمة ،المتهم الأول بـ30 سنة سجنا نافذا، والمتهم الثاني أدين بـ20 سنة سجنا نافذا، فيما المتهم الثالث أدين بـ8 أشهر سجنا لعدم مشاركته في تعذيب الضحية.

وتعود تفاصيل هذه القضية إلى شتنبر الماضي، عندما قام المتهمين الرئيسيين الأول والثاني، باستدراج ضحيتهما إلى منطقة تهدارت بضواحي طنجة، بعدما أوهماه بتهريبه إلى إسبانيا، فقاما هناك باحتجازه وطلبا منه الاتصال بوالدته وإخباره بأنه وصل إلى إسبانيا، وعليها أن تدفع المال لشريكهما الثالث.

لكن أمام رفض الضحية الاستجابة لطلبهما، قاما بتكلبيه ثم الاعتداء عليه بتعذيبه بغرز السكاكين في جسده، ثم قاما بإغلاق فمه بالعشب والتراب حتى لا يعلو صراخه، لكنه تمكن من الفرار منهما إلى أن وصل إلى أحد المنازل المجاورة واستنجد بسكان المنطقة، الذين عملوا على اعتقال الجانيين بعد تمشيط المنطقة.

وقد تم تسليم الجانيين إلى المصالح الأمنية التي عملت بعد ذلك على توقيف شريكهما الثالث، ليتم متابعتهم جميعا قضائيا بتهم الخطف والاحتجاز والتعذيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *