راقصة مغربية تتسبب في إدخال وزير إلى السجن

استدعيت الممثلة والراقصة المغربية نورا فتحي للمثول أمام ضابط التحقيق في نيودلهي بالهند، للإدلاء بأقوالها فيما يتعلق بقضية غسيل أموال مرفوعة ضد وزير سابق وسياسي هندي وزوجته الممثلة ماريا بول.

نورا، 28 عاما، والتي تنشط فنيا في الهند، مثلت يوم أمس أمام ضابط التحقيق في القضية لتسجيل أقوالها، بعدما كانت من ضحايا السياسي وزوجته لينا ماريا بول، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الهندية.

بالإضافة إلى ذلك، من المرجح أن تنضم الممثلة جاكلين فرنانديز إلى التحقيق اليوم الجمعة للمساعدة في تقدمه، حيث يزعم أنها ونورا فتحي من بين ضحايا تشاندراشيخار وزوجته.

Advertisements

وتم إلقاء القبض مؤخرا على السياسي تشاندراشيخار وزوجته، بتهم كثيرة من بينها غسيل الأموال وخداع أشخاص، والاحتيال، والنصب.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *