زاكورة: الاجماع على ضرورة اخراج المنطقة من العزلة والتهميش واقرار مشاريع واقعية مستدامة

اجمعت المداخلات في الورشات التي نظمت على هامش” المشاورات الاقليمية لاعداد مشروع التصميم الجهوي لاعداد التراب ومشروع برنامج التنمية الجهوية بجهة درعة تافيلالت” بزاكورة يوم الثلاثاء، اجمعت على ضرورة اخراج اقليم زاكورة والجماعات الترابية المنتمية اليه من العزلة والتهميش وإقرار برامج تنموية مستدامة وبنية تحتية تقطع مع معاناة الساكنة.

وقدم العديد من ممثلي الجمعيات المحلية وفعاليات جمعوية، في كون اقليم زاكورة يعاني من خصاص مهول في المجال الصحي وعدم وجود مستشفى اقليمي يلبي الحاجيات، بالاضافة الى قلة الموارد البشرية الطبية والممرضين.

ودعا المشاركون في المشاورات الى اخراج المنطقة من معاناة الساكنة في بناء مستشفى إقليمي متكامل.
من جهة اخرى دعت فعاليات جمعوية الى ضرورة توفير مشاريع مستدامة من خلال تنمية السياحة وتوفير مشاريع الطاقة الشمسية ومعالجة مشكل النفايات.
في حين ظلت اشكاليات التشغيل والتعليم والهدر المدرسي ومعاناة المرأة والفتاة القروية من صلب المطالب حيث أجمع المتدخلون على إعطائها الاعمية القصوي في مشاريع برامج التنمية بجهة درعة تافيلالت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *