زوج يرتكب مجزرة يوم عيد الأضحى في حق زوجته ووالدتها و أصهاره و ينهي حياته ذبحا بطريقة بشعة

اهتز حي الرياض بمقاطعة سايس بفاس صباح يوم عيد الأضحى، على وقع جريمة بشعة ارتكبها زوج في حق زوجته و أصهاره قبل أن ينهي حياته بطريقة بشعة.

و أوضحت المصادر ذاتها، أن الزوج كان في صراع دائم مع زوجته وتوجه صباح يوم عيد الأضحى إلى منزل أصهاره و حينما فتحت له زوجته الباب، اعتدى عليها بطريقة بشعة، حيث أصابها بطعنات خطيرة على مستوى الكلي، كما اعتدى على والدتها و إخوة زوجته ليقوم بعدها بطعن نفسه.

و خلف الحادث جروح متفاوتة الخطورة، نقل على إثرها جميع المصابين الى المستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس بما فيهم الزوح الذي توفي مباشرة بعد وصوله إلى المستشفى بسبب خطورة الإصابة.

و قد استنفر الحادث الذي خلف صدمة في صفوف الجيران خصوصا مع تزامن الاعتداء الدموي مع صباح عيد الأضحى المبارك (استنفر) المصالح الأمنية التي لا زالت تواصل التحريات لكشف ظروف و ملابسات الواقعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *