سلا: إحالة عائد من غوانتانامو على استئنافية الرباط وإسقاط الدعوة العمومية عن معتقل سابق في الجزائر

أحالت ملحقة محكمة الاستئناف بسلا المتخصصة في قضايا الإرهاب ملف يونس الشقوري، الذي تم ترحيله من غوانتانامو، على محكمة الجنايات الابتدائية بحي الرياض، وذلك لأن الجرائم المتابع بها لا تتعلق بقضايا الإرهاب، حيث سيمثل أمام المحكمة يوم 25 من الشهر الجاري في حالة سراح.

وكانت السلطات الأمريكية أطلقت سراح يونس الشقوري من معتقل غوانتانامو بعد أكثر من 13 سنة من الاعتقال، دون توجيه اتهامات، لكن أسرته و اعتقل فور وصوله إلى المغرب بتهمة التآمر على الأمن القومي.
وقالت وثيقة مسربة لوزارة الدفاع الأمريكية في عام 2008 نشرها موقع ويكيليكس إن السلطات الباكستانية ألقت القبض على الشقوري في دجنبر عام 2001 وسلمته للأمريكيين في يناير عام 2002 وأرسل إلى معتقل غوانتانامو في ماي عام 2002.

وغادر الشقوري سجن الزاكي يوم 11 فبراير 2016 بعدما قرر قاضي التحقيق المكلف بالإرهاب الاستجابة لطلب تقدم به دفاعه والقاضي بمحاكمته في حالة سراح.
من جهة قررت المحكمة ذاتها إسقاط الدعوة العمومية في حق مغربي يعيش في فرنسا سبق أن قضى عقوبة حبسية في الجزائر مدتها 10 سنوات بتهم تتعلق بالإرهاب.

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.