سلطات سلا تقرر إغلاق المقاهي على الساعة 9 ليلا و منع عرض لقاءات كرة القدم

قررت السلطات المحلية بمدينة سلا، في إطار التدابير المتخذة للتصدي لتفشي وباء كورونا بالمدينة، إغلاق المقاهي والمطاعم  كل يوم انطلاقا من الساعة  التاسعة مساء.

وعلم من أرباب بعض المقاهي بسلا أن السلطات المحلية طلبت منهم عدم عرض مباريات كرة القدم، وحذرتهم من اتخاذ إجراءات صارمة في حق كل من خالف القرار، كما أقدمت على إغلاق بعض المقاهي التي خالفت هذه التعليمات.

وحسب تصريحات متفرقة لأرباب المقاهي، فقد “تبين أن أصحاب المقاهي هو الحائط القصير، الذي قررت السلطات المحلية القفز فوقه حتى تبين أنها تشتغل، بينما في الواقع هي عاجزة عن ممارسة اختصاصاتها، ولا تمارس إلا عنفها ضد المقاهي، التي نادرا ما تجد واحدة منها لا تحترم التدابير الاحترازية، بل على العكس من ذلك المقاهي قدمت نموذجا في التنظيم الذاتي للتدابير المقررة لمواجهة انتشار فيروس كورونا، من حيث اعتماد نسبة 50 في المائة، بينما الحافلات لا تكتفي بمائة بالمائة بل تتجاوز دائما حمولتها”،حسب ذات المصدر.

وتسائل عدد من أرباب المقاهي “لماذا السلطات المحلية تتخذ قرارات متناقضة، مرة تقول لأصحاب المقاهي يمكن فتح الأبواب من الصباح إلى التاسعة مساء أو غير ذلك ومرة يتم تتراجع عن قرارها، وتخلق اضطرابا لمالكها وحتى للعاملين، فأحيانا لا يستطيع صاحب المقهى تشغيل كافة العاملين لديه ما دام التوقيت لا يسمح بذلك، وعندما تخبره السلطات بتوسيع المدة الزمنية قد يستدعي باقي العاملين، ثم تقرر السلطات تقليصها فيجد نفسه في إحراج كبير”.

ولحد الآن لم يفهم أصحاب المقاهي بسلا ماذا تريد السلطات المحلية منهم وهل ترغب في إغلاق المقاهي لأبوابها بشكل نهائي؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *