شغب نهائي دوري أبطال أوروبا .. فرنسا تعتذر من جماهير نادي ليفربول

تقدمت الحكومة الفرنسية اليوم الأربعاء باعتذارها لجماهير نادي ليفربول الانجليزي ، بعد الفوضى التي حدثت خارج ملعب “فرنسا “يوم السبت الماضي، مما أدى إلى عدم تمكن الكثيرين من مشاهدة نهائي دوري أبطال أوروبا بين ليفربول وريال مدريد الاسباني ،و آلت نتيجتها لصالح هذا الأخير بهدف لصفر . وقالت أوليفيا غريغوار، المتحدثة باسم الحكومة الفرنسية، في تصريحات صحفية عقب اجتماع لمجلس الوزراء “أعتذر. هل يمكننا القيام بالأمور بشكل أفضل؟ نعم”.

وشددت غريغوار على أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يريد أن تتسم التحقيقات بالشفافية بشأن حادثة الفوضى.

وأضافت المسؤولة الفرنسية أن تحقيقين جاريين بهدف عدم تكرار تلك الواقعة خلال دورة باريس الأولمبية عام 2024، كما أصدر يويفا تكليفا بإصدار تقرير.

Advertisements

وكانت السلطات الفرنسية قد القت باللوم إلى حد كبير على مشجعي ليفربول في بعض المشاكل، مشيرة إلى أن تذاكر مزيفة تم تداولها فيما بينهم، فيما ذكر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) في الوقت ذاته أن المباراة، التي انتهت بفوز ريال مدريد 1/صفر، تأخرت لأكثر من 30 دقيقة بسبب وصول المشجعين في وقت متأخر.

وتعرضت الشرطة في العاصمة الفرنسية باريس، التي سجلت أكثر من 100 عملية اعتقال وإصابة 230 شخصا خلال المباراة النهائية، لانتقادات من جماهير ليفربول بسبب اتهامها باتباع طرق قاسية.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.