ظهور ابنة قيادي بجبهة البوليساريو وهي شبه عارية على غلاف مجلة اسبانية.. وسخط عارم بمخيمات تندوف !

خلقت “مريم البشير”، ابنة القيادي بجبهة “البوليساريو” “البشير مصطفى السيد”، الجدل، بسبب صورها الجريئة التي نشرتها مجلة “FHM” الأسبانية.

وظهرت الملقبة ب”مايا بوليساريو”، وهي شبه عارية على غلاف وصفحات مستعرضة جسمها في وضعيات مختلفة ذات إيحاءات جنسية.

وانتشرت هذه الصور المثيرة كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الإجتماعي، حيث ذكرت بعض المصادر المقربة من الجبهة الإنفصالية أن أغلب القياديين بالمنطقة مستاؤون من فضيحة ابنة القيادي المذكور ، مستغربين من عدم إبدائه أية ردة فعل اتجاه جراءة ابنته.

يذكر بأن “مريم البشير” ازدادت سنة 1988 في مخيمات “تندوف” وعاشت طفولتها هناك إلى حين بلوغها 13 سنة، حيث انتقلت إلى إسبانيا ثم إلى الولايات المتحدة الأمريكية ثم الجزائر، لتعود إلى الديار الإسبانية وتستقر بها حاليا، حيث تشتغل عارضة أزياء وممثلة، حيث شاركت في بعض الأعمال الفنية الإسبانية من ضمنها الفيلم المستوحى من حياة “El Niño” سنة 2014.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *