عاجل.. الجيش المغربي الباسل يضع قدمه في المنطقة العازلة بالكركرات وهروب كبير لمرتزقة البوليساريو

مقطع فيديو، يوثق الانتصار الذي حققه الجيش المغربي، بعد تدخله -بشكل سلمي- بمنطقة الكركرات بالصحراء المغربية وطرده لميلشيات البوليساريو، هذه الأخير التي شنت، منذ أيام، حملة استفزازت شرسة ضد المغرب، من خلال الانخراط في أعمال قطاع الطرق في منطقة ضمن التراب الوطني المغربي.

وحسب ما وثقه مقطع الفيديو ، فإن المنطقة حاليا آمنة، ولا وجود لأي تشابك بين عناصر الجيش المغربي وميليشيات البوليساريو، حيث أن هذه الأخيرة فرت هاربة من منطقة الكركرات، عقب تدخل القوات المسلحة الملكية، بعد إقامتها طوقا أمنيا لتأمين الحركة التجارية وعبور المدنيين بين المملكة وموريتانيا، دون أي تدخل بالسلاح، عكس ما يتم الترويج له على مواقع التواصل الاجتماعي، من طرف ما يعرف إعلاميا بـ”الذباب الالكتروني” التابع للبوليساريو.

ويذكر أن المغرب قرر التحرك، في احترام تام للسلطات المخولة له، لمواجهة الاستفزازات الخطيرة وغير المقبولة لميليشيات “البوليساريو” في المنطقة العازلة للكركرات في الصحراء المغربية.

وحسب بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية المغربية، فإن المغرب و”بعد أن التزم بأكبر قدر من ضبط النفس، لم يكن أمامه خيار آخر سوى تحمل مسؤولياته من أجل وضع حد لحالة العرقلة الناجمة عن هذه التحركات وإعادة إرساء حرية التنقل المدني والتجاري”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *