عمدة الرباط تهدد مقاهي ومطاعم بالإغلاق

دعت أسماء أغلالو، عمدة مدينة الرباط، أرباب المقاهي والمطاعم بالعاصمة إلى الإسراع بتسوية وضعيتهم القانونية والحصول على رخصة الاستغلال، والشهادة الإدارية بالنسبة لأصحاب المحال التجارية، وذلك في أجل أقصاه 3 أشهر ابتداء من تاريخ 4 مارس الجاري. موضحة في شريط فيديو بثته على منصة العمودية بـ«اليوتيوب»، أن الجماعة ستضع رهن إشارة هذه الفئة شباكا وحيدا بمقرها الرئيسي، وذلك من أجل تسهيل عملية منح رخص الاستغلال والشهادات الإدارية.

كما شددت الرئيسة على أنه بعد انتهاء 3 أشهر من تاريخ انطلاق هذه العملية، ستضطر الجماعة إلى إغلاق المحال التي تشتغل خارج القانون.

وأوضحت عمدة الرباط أن «الجماعة كانت قد وجهت لجنة للتدقيق في ملفات رخص الاستغلال لدى أصحاب المحال التجارية والمقاهي والمطاعم، وقد بينت التحريات التي تم إجراؤها أن عددا كبيرا من المحال لا تتوفر على رخص الاستغلال»، مؤكدة أنه «لا يمكن للجماعة القبول باستمرار عدد من المقاهي والمطاعم في العمل دون رخص استغلال، وهو المعطى الذي يعرض أصحابها للابتزاز، وهو الأمر الذي لن نقبل أن يتم تسجيله خلال الولاية الحالية، وفي إطار تحملنا للمسؤولية». وشددت أغلالو على أن «عددا من المقاهي والمطاعم تشتغل اليوم خارج إطار القانون، وعلى أربابها تسوية وضعيتهم في أقرب الآجال».

Advertisements

من جانب آخر، أوضحت عمدة الرباط أن «الإجراء الاستثنائي الذي أقرته جماعة الرباط، هو منح الفرصة لأرباب المحال التجارية الذين لا يتوفرون على رخص لمزاولة أنشطتهم التجارية، من أجل تسوية وضعيتهم القانونية، بالتوجه إلى الشباك الوحيد الذي تم إحداثه لهذا الغرض بالجماعة في أجل ثلاثة أشهر، وأن هذا الإجراء من أجل حماية هؤلاء التجار من الابتزاز». معتبرة أن «تسوية وضعية هؤلاء التجار ستتم بطريقة سلسة وسهلة، ومن أجل تخفيف الأعباء التي واجهتهم خلال السنتين الأخيرتين، بسبب آثار الأزمة الصحية المرتبطة بانتشار وباء كورونا».

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.