غياب بن كيران يكرس التكهنات بخلاف كبير داخل العدالة والتنمية

رغم الخرجات التي قام بها بن كيران في الفترة السابقة من أجل تذويب الخلاف الداخلي بين أعضاء المجلس الوطني والأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، إلا أن رئيس الحكومة السابق غاب عن أشغال المجلس الوطني الذي نظم مؤخرا عبر تقنية التواصل عن بعد.

وقد أكدت مقاطعة بن كيران لاجتماع المجلس الوطني غضبه على العثماني، بسبب القرارات التي تتخذها الأمانة العامة والتي تزيد من الاحتقان والاستياء لدى أتباع “التيار البنكيراني”، مما جعل بعضهم يدخل في خلافات وملاسنات “فايسبوكية” بعدما رفض المجلس الموافقة على عقد مؤتمر استثنائي.

فقد أكدت الأيام الأخيرة أن العلاقة بين بن كيران والعثماني قد تتطور إلى قطيعة نهائية بين الطرفين، بسبب الاختلاف في المواقف ومعارضة بن كيران لسياسة العثماني في الحكومة، وتساهله مع الكثير من الوزراء والقضايا والقرارات الحكومية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *