فتاة مغربية تنفي مقتلها في أوكرانيا.. تم تداول صورها بشكل واسع في الجزائر..

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الجزائر خبرا مفاده مقتل طالبة جزائرية في أوكرانيا، وتم إرفاق الخبر بصورة للطالبة، قيل أنها جزائرية وقتلت أثناء الحرب الروسية في أوكرانيا.

وانتشرت الصورة بقوة على مواقع التواصل الاجتماعي في الجزائر، على أنها صورة للطالبة الجزائرية و تدرس الطب بجامعة كييف الأوكرانية فيما اصيب اثنين اخرين اثناء عبورهما جسر تم قصفه من قبل القوات الروسية، قبل أن تبين بعد ذلك أن الصورة تعود لفتاة مغربية تقطن بطنجة وليست طالبة جزائرية.

ونددت الفتاة المغربية وفاء بن يعيش صاحبة الصورة الأصلية، في حسابها على موقع فايسبوك، باستخدام صورتها على أنها لطالبة جزائرية قتلت في أوكرانيا، مشيرة إلى أنها في الأصل غير موجودة في أوكرانيا ولا تدرس هناك، داعية إلى التوقف عن ترويج الشائعات.

Advertisements

ولم يقتصر انتشار الخبر الكاذب على مواقع التواصل الاجتماعي فقط، بل تم نشره في العديد من المواقع الإلكترونية الجزائرية.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.