فضيحة تزوير تهز الطب الشرعي بابن سينا

شرعت المحكمة الابتدائية بالرباط في النظر في ملف مثير، بعدما متعت غرفة المشورة باستئنافية المدينة فلاحا يتابع بتهمة عاهة مستديمة بجماعة سيدي علال البحراوي بتيفلت بالسراح المؤقت، بعدما اعتمدت على شهادة طبية بها مدة العجز بها 30 يوما، واتهم الأخير فيها خصمه بتبادل العنف معه، وبعدها اكتشف الضحية وهو مهندس دولة، أن الشهادة الطبية التي يدعي الموقوف أنها صادرة عن طبيب جراح بمكتب الطب الشرعي بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط ولا تحمل أي رقم تسلسلي مزورة، في الوقت الذي يشتغل فيه الجراح بالمستشفى الإقليمي بتاوريرت.

وأوضحت مصادر مطلعة على سير الملف أن النيابة العامة وجدت نفسها محرجة بعدما أفرجت عن الفلاح المتهم بإحداث العاهة للمهندس الذي أصيب بالعمى في عينه، وبعدها أمر وكيل الملك عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالرباط، باعتقال الطبيب الجراح والفلاح ووضعهما رهن الحراسة النظرية من جديد، وأحيلا في حالة اعتقال عليه بتهم تتعلق بالتزوير والتوقيع على وقائع تتضمن بيانات غير صحيحة واستعمال وثيقة مزورة.

 

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.