فعاليات تؤسس ائتلاف مدني لمناهضة تجنيد الأطفال في مخيمات تندوف

قامت فعاليات مدنية وحقوقية وإعلامية، بتأسيس “الائتلاف المدني للترافع من أجل حماية الأطفال بمخيمات تندوف”، بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة تجنيد الأطفال، الذي يخلد في 12 فبراير من كل سنة.

ويسعى الائتلاف للدفاع عن الحقوق الأساسية للأطفال الذين يعيشون في مخيمات تندوف، وحمايتهم من الزج بهم في النزاعات العسكرية وكل أشكال العنف والاستغلال.

وأكد محمد النحيلي منسق الائتلاف المدني للترافع من أجل حماية الأطفال بمخيمات تندوف، ورئيس منظمة بدائل للطفولة والشباب، على أن الائتلاف الجديد سيساهم في كشف الانتهاكات السافرة التي يتعرض لها الأطفال المغاربة في مخيمات تندوف، خاصة التجنيد القسري.

Advertisements

وأضاف النحيلي أن المكان الذي يجب أن يكون فيه الطفل هو داخل أسرته والمدرسة، مشددا على ضرورة استفادة جميع أطفال العالم من هذه الفترة من الحياة بشكل كامل، دون ان ينشغلوا بأي نزاع عسكري.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.