لقبيني بالياسمين ..!!

لقبيني بالياسمين..!!

بقلم : رفيق مدريك

أعتنقيني كما تشائين
كما اعتنقتُ حبك من
سنين
فأنت القِبْلة
وأنت المحراب
فأنت الذنب
وأنت الثواب
وجنة عشقي الدفين
فأعتقليني كما تشاءين
وكيفما تشاءين
فأنت القيد
أنت الحرية والأمان
وأنا كطير في البرية
هارب من السجان
وقع في شراك عشقك
سجين
أعشقيني كما تشتهين
كما تعشق الأم طفلها
المدلل
كما تهوى المرأة عِقدها
المفضل..
كما يفرح المتهم بحكم
البراءة المعجل
أعشقيني..!
كعشق درويش لريتا
والبندقية
بل كعشقه لفلسطين
والقضية
كعشق نزار لبلقيس
في كل الدواوين
حتى اصبحت الهوية
أعشقيني بكل قوة
ولقبيني بالياسمين
وبكل ما أُوتيتِ من
جرأة العاشقين
فأنا أكره الحب في
صمت يا ملاكي الحزين..
اعشقيني كما في
القصيدة أنتِ
فأنا لست بحاجة لحب
يشبه حب الأختِ
ففي قبيلتي محرم
علينا عشق البنتِ
سأتمرد على الأعراف
وعلى شيخ القبيلة
وأحبك أينما كنتِ
ففي قبيلتي قد
يعشق المرء فرسه
يعشق ثروته
حتى الموتِ
يعشق نفسه
ولا يعشق المرأة
إلا ليلة السبت.
اعشقيني
فأنا من مواليد
شهر تشرين
ومن برج المجانين
برج اختلت فيه كل
الموازين
آه من عشق لم
يتغير
لم يتعثر
لم يتبعثر
رغم بلوغي الستين
مهرتي
غجريتي
أميرتي
حبيبتي
أيهم يستهويك!
أيهم به اناديك!
أي لقب تفضلين!
أفصحي
تكلمي
فحبك مكتوب في
اللوح
ومسطر على الجبين
فلقبيني حبيبتي
بالياسمين..//

Advertisements

رفيق مدريك

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.