معركة كسر العظم تشتد بين إخوان بنكيران ووزراء التجمع

كشفت “المساء”، في موضوع عنونته بـ “معركة كسر العظم تشتد بين إخوان بنكيران ووزراء التجمع”، أن الحرب المفتوحة بين حزبي العدالة والتنمية والتجمع الوطني للأحرار، رغم وجودهما داخل حكومة واحدة، لن تتوقف، في ظل “القصف” المتبادل في أكثر من مناسبة.

فبعد المواجهة التي تفجرت بين نواب “البيجيدي” والوزير التجمعي، رشيد الطالبي العلمي، بسبب الموقف من المجلس الاستشاري للشباب، خرج محمد أوجار، وزير العدل، ليهاجم مواقف الحزب الإسلامي.

واعتبر أوجار، خلال مروره في برنامج “ضيف الأولى”، أن العدالة والتنمية يمارس الأغلبية خلال الخمسة أيام من الأسبوع ثم ينتقل في “الويكاند” إلى المعارضة”.

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.