مغربيات العالم : فاطمة معروفي نموذج المرأة المغربية الرياضية الطموحة والمتألقة

فقير موسى

من النسوة المغربيات اللواتي استطعنا تحقيق طموحهن وإثبات وجودهن في بلاد المهجر، هناك إسم فاطمة معروفي التي انطلقت مسيرتها داخل أرض الوطن كرياضية متميزة في لعبة التيكواندو، حيث أحرزت على عدة ألقاب وأتيحت لها الفرصة للمشاركة في ألعاب سيدني ولم يحالفها الحظ في إتمام مشوارها الرياضي، لكن بفضل العزيمة والطموح هاجرت إلى فرنسا وأعادت إنتاج ذاتها من جديد لتحقق مكسبا آخر يستمد مشروعيته من كونها بطلة رياضية سابقة انخرطت في صفوف حراس الأمن الخاص بمقاطعة مدينة أفينيون بفرنسا و بسرعة فائقة تم احتضانها كقيادية متميزة في حراسة الأمن الخاص داخل الفضاءات الفنية والثقافية والمسرحية بأفنينون الشهيرة في مجال الترفية والتنشيط الدرامي في فرنسا، نظرا لما تكتسيه من قوة بدنية فائقة أهلتها لهذا المجال المهني الذي يعتمد على القوة البدنية والشجاعة لمواجهة الطوارئ الغير المرغوب فيها .

Advertisements

بهذه الصفة المشرفة اكتسبت السيدة فاطمة المعروفي احتراما كبيرا من لدن عدة فعاليات في فرنسا المهتمة بالنشاط وحالفها الحظ أن تتفاعل مع كبار الفعاليات في عالم الفن والغناء والتمثيل والرياضة من ذوي الشهرة العالمية .

فرغم جريان الرياح أحيانا بما لا تشتهيه السفن، فإن فعل الإرادة يفوق باب الحظ والصدفة ويغير مسار الموهوبين ذوي الطموح والعزيمة القويتين لإبراز الذات رغم الأمواج المتلاطمة.

من هذا المنطلق فإن السيدة فاطمة المعروفي، تعد أيضا نموذجا يحتذى بها على غرار باقي نسوة مغربيات العالم اللواتي استطعن إثبات ذاتهن خارج أرض الوطن. فقد بصمت حضورها الشخصي كامرأة مغربية تحاكي منجزات النسوة المغربيات الرائدات في بلاد المهجر اللواتي نعتز بمكانتهن لما حققناهن من مشاريع في شتى المجالات المرتبطة بنون النسوة.

وإن تدوين منجزاتهن وعطاءاتهن يعتبر تثمينا وتقديرا لخدماتهن و الاعتراف بهن يعد تثمينا لقدراتهن، كما أن الهدف الذي نتوخاه من هذا الإشعاع ونراهن عليه هو توعية الأجيال الناشئة بتاريخ وأدوار ووظائف الأم المغربية خارج أرض الوطن.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *