نهضة بركان يهزم الوداد ويُشعل الصراع على لقب البطولة

فاز فريق النهضة الرياضية البركانية لكرة القدم، في مقابلة ماراثونية، على ضيفه الوداد الرياضي البيضاوي، بنتيجة (2-3)، ضمن مباراة الجولة 28 من منافسات الدوري الاحترافي، ليزيد بذلك تشويقا على نهاية البطولة، وسباق حسم لقب البطولة.

وبدأ الفريق البيضاوي، التسجيل في الدقيقة الخامسة، بواسطة وليد الكرتي، من استثمار تمريرة جانبية من رجل رفيقه إسماعيل الحداد، ليهز الشباك برأسية مركزة، هزم بها الحارس عبد العالي المحمدي، مانحا بذلك هدف التقدم للوداد.

ونجح أصحاب الأرض بعد اربعة دقائق للعودة في النتيجة، إذ نجح اللاعب محمد فرحان، في الوصول إلى شباك رضى التكناوتي، في الدقيقة التاسعة، ليفرح بذلك أنصار وعشاق النهضة البركانية، ويعيد التكافؤ لأطوار النزال.

وفي الدقيقة 53، عاد الفريق البركاني، لهز شباك الوداد بواسطة عمر النمساوي، من كرة ثابتة، لتشتعل أطوار المواجهة من جديد، إذ رد أبناء المدرب فوزي البنزرتي، على ذلك بالضغط على مرمى عبد العالي المحمدي، غير أن تألق هذا الأخير، وقتالية مدافعي النهضة، أجهض الكثير من محاولات الفريق “الأحمر”.

وشهدت دقائق النصف ساعة الأخيرة من المباراة، إيقاعا مرتفعا بين عناصر الفريقين، من خلال خلق العديد من محاولات التهديف من الجانبين، خصوصًا من جانب الفريق البيضاوي، الذي رمي بكل ثقله بحثا عن هدف التعديل وتفادي هزيمة أخرى، تبعثر أوراقه في صدارة الدوري.

وفي حدود الدقيقة 73، أدرك فريق الوداد، التعادل بواسطة المدافع أشرف داري، الذي هزم دفاع وحارس أصحاب الأرض وإدراك التعادل، غير أن الرغبة الكبيرة لأبناء منير الجعواني، في حسم نقاط المباراة، كانت قوية، إذ نجح لابا كودجو، في إحراز هدف الفوز بطريقة رائعة، في الدقيقة 80، حسم به نهضة بركان، النقاط الثلاث.

وبعثرت هذه الهزيمة، حسابات وأوراق الفريق البيضاوي في صدارة ترتيب البطولة، إذ تجمد رصيده في 54 نقطة، مع مباراة ناقصة، بفارق نقطتين عن المطارد الرجاء، فيما رفع نهضة بركان رصيده بعد هذا الفوز إلى النقطة 37 في الصف السابع.

وسيحتاج الوداد الرياضي، بعد هذه الهزيمة، حصد أربع نقاط في الـ3 مبارياته المتبقية لحسم لقب البطولة، في المقابل سيواصل الرجاء انتظاره أي تعثر جديد للغريم، للانقضاض على الصدارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *