هبوط أسعار النفط في ظل زيادة المعروض

هبطت أسعار النفط إلى أدنى مستوى في خمسة أشهر أمس الخميس، وسط حجم تداول قياسي على خام برنت، حيث بدا أن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجون آخرون يستبعدون زيادة مستوى خفض الإنتاج لتقليص تخمة المعروض من الخام والمستمرة في الأسواق العالمية.

وأسعار الإغلاق الأقل من 50 دولارا للبرميل هي الأدنى منذ 29 نونبر، وهو ما يعني تبدد جميع المكاسب التي حققتها السوق بعد إعلان أوبك في أواخر 2016 أنها ستخفض الإنتاج.

وزاد الهبوط بعدما استبعد مندوبون في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، أن تزيد المنظمة ودول أخرى منتجة خفض الإنتاج عن المستوى الحالي عندما يلتقي المنتجون في 25 ماي. بيد أنهم قالوا إن من المرجح تمديد تخفيضات الإنتاج الحالية.

Advertisements

واختتم الخام الأمريكي الجلسة منخفضا 4.81 بالمائة إلى 45.52 دولار للبرميل بعدما هبط 5.29 بالمائة خلال اليوم إلى 45.29 دولار للبرميل وهو أدنى مستوى منذ 29 نونبر.

وجرت تسوية خام القياس العالمي مزيج برنت عند 48.38 دولار للبرميل بانخفاض نسبته 4.75 بالمائة بعدما هبط 5.17 بالمائة خلال الجلسة.

وأعلنت أوبك ومنتجون آخرون العام الماضي أنهم سيخفضون الإمدادات لمدة ستة أشهر من بداية هذا العام بمقدار 1.8 مليون برميل يوميا.

وزاد إنتاج الخام في الولايات المتحدة مع ارتفاع عدد منصات الحفر العاملة على مدار الأحد عشر شهرا الماضية.

وقال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك في تصريحات مكتوبة أمس الخميس إن بلاده تميل إلى تمديد اتفاق تخفيض الإنتاج مع أوبك.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.